اعتقال حارس مرمى منتخب بيرو

تم نشره في السبت 22 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

ليما- اقتيد خوان فلوريس حارس مرمى منتخب بيرو لكرة القدم الى مركز للشرطة بعدما ركل أحد صبية الملاعب خلال مباراة بدوري الدرجة الاولى المحلي يوم الاربعاء.

واظهرت لقطات تلفزيونية فلوريس لحظة وصوله الى مركز الشرطة في اريكويبا بجنوب بيرو بعد ان طرده الحكم خلال مباراة فريقه سينسيانو خارج أرضه امام توتال كلين.

وطرد حارس المرمى المثير للجدل الذي شارك في عدة مباريات ودية مع بيرو مؤخرا وكان احد اعضاء التشكيلة التي خاضت بطولة كأس امم امريكا الجنوبية بعد مرور نصف ساعة من المباراة المحلية بعد ان اعتدى بالضرب على احد صبية الملاعب.

ويبدو انه شعر بالغضب بعد ان القى الصبي الكرة على ارض الملعب بدلا من ان يسلمها اليه لتسديد ركلة مرمى.

وقال خوسيه كويسبي المسؤول في سينسيانو ان فلوريس ربما يكون شعر بالاهانة.

وقال في مقابلة اذاعية "يقولون ان صبي الملاعب كان يضايقه منذ بداية المباراة وابلغ الحارس حكم اللقاء بذلك."

واظهرت مشاهد تلفزيونية الصبي وهو يعالج على جانب الملعب وقد لف الاطباء ضمادات حول ساقه اليمنى من ركبته حتى كاحله.

وفاز توتال كلين بالمباراة بهدف دون رد.

التعليق