ديل هورنو: لو قام بلنسيه بتغيير مدربه سأكون سعيداً بالعودة إليه

تم نشره في الخميس 13 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

بيلباو (أسبانيا)  - عاد أسيير ديل هورنو إلى صفوف فريقه الأصلي أتلتيك بيلباو الأسباني لكرة القدم بعد رحيله من تشيلسي رغم أنه لعب معه 34 مباراة لم يتمكن فيها من إقناع البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق بمستواه ثم انتقل إلى بلنسيه لكن الإصابة أبعدته عن المشاركة في مونديال ألمانيا 2006 قبل أن يصطدم بمدير فني آخر لا يثق به.

الظهير الأيسر أعلن رغبته في قلب الصفحة تماماً قائلا "أود أن أنسى الموسم الماضي بسبب الإصابة التي منعتني من اللعب وبسبب الظروف التي جمعتني بالمدير الفني لبلنسيه (كيكي سانشيز فلوريس) لكنني لا أستبعد العودة إلى بلنسيه لأنني كنت سعيداً هناك".

وأضاف اللاعب "لكن في ظل وجود هذا المدرب أعتقد أن خيار العودة سيكون صعباً. لو غيروا المدير الفني سأكون سعيداً بالعودة. وسيكون ذلك أمراً جيداً لأن ذلك سيعني أنني قدمت مستوى طيباً هذا الموسم. كما سأكون سعيداً أيضاً في حالة البقاء مع أتلتيك بيلباو".

وحول تصريحات كيكي التي أدلى بها مؤخراً وذكر فيها أن "على ديل هورنو أن يكون أكثر احترافية داخل الميدان" قال اللاعب " لقد بدأوا (بلنسيه) الدوري على نحو سيء وهو يعرف أنه سيتعرض لضغوط. فإذا أراد أن يخلق لنفسه ضغوطاً أكبر فليفعل. أتمنى التوفيق لبلنسيه لكنني لا أهتم بما يفعله هو".

التعليق