نجاة رايكونن من الاصابة في حادث تصادم عنيف في التجارب

تم نشره في الأحد 9 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

أيلول - نجا سائق فيراري الفنلندي كيمي رايكونن يوم امس السبت من الاصابة عندما تعرض لحادث اصطدام بسيارته اثناء الجولة الاخيرة من تجارب فريقه استعدادا لسباق الجائزة الكبرى الايطالي للسيارات الذي يدخل ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا 1.

وخرج رايكونن من سيارته سيلما معافا بعد ان انحرفت السيارة عن مضمار الحلبة الايطالية السريعة عند احد المنحنيات.

واصطدمت السيارة التي كانت تسير بسرعة كبيرة باحد الحواجز الخرسانية واوشكت ان تصيب اثنين من الحراس قبل ان تتوقف عند حاجز من الاطارات ويخرج منها السائق دون مساعدة.

واظهرت اللقطات التلفزيونية محاولة رايكونن بلا جدوى لتحويل سير السيارة التي لم تستجب بعيدا عن الجدار قبل ان يقع الاصطدام.

غادر المتسابق الفنلندي السيارة بدون مساعدة وتسلق الحاجز الى منطقة الامان قبل ان يعود الى مرأب فريق فيراري بعد مروره على المركز الطبي.

وقال متحدث باسم فريق فيراري انهم يحققون في اسباب وملابسات الحادث.

وسيقام السباق الايطالي على حلبة مونزا اليوم الاحد.

وتوقفت تجارب السباق بسبب الحادث لمدة 20 دقيقة لتنظيف المضمار وكان البريطاني لويس هاميلتون متسابق فريق مكلارين ومتصدر بطولة العالم متقدما على زميله في الفريق وبطل العالم في العامين الماضيين فرناندو الونسو الاسباني.

ورغم ذلك فان المتسابق الاسباني انهى هذه الجولة من التجارب في المركز الاول مسجلا اسرع زمن وهو دقيقة و22.054 ثانية.

وانهى رايكونن الذي يستعد لاول سباق له في ايطاليا كمتسابق لفيراري بعد ان حل مكان الالماني المعتزل مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات في نهاية الموسم الماضي في المركز العشرين بعد ان سجل تاسع اسرع زمن.

ويحتل رايكونن المركز الرابع بين سائقي البطولة متخلفا بفارق 16 نقطة عن هاميلتون صاحب الصدارة. ويحتل الاسباني فرناندو الونسو بطل العامين الماضيين المركز الثاني في ترتيب السائقين يليه البرازيلي فيليب ماسا سائق فيراري.

التعليق