الفرنسي فوكلر يفوز بسباق جائزة بلواي الكبرى

تم نشره في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2007. 10:00 صباحاً

دراجات

 

بلواي (فرنسا)- انطلق الفرنسي توماس فوكلر بسرعة في الكيلومترات الثلاثة الأخيرة ليحقق الفوز بسباق جائزة بلواي الكبرى للدراجات يوم اول من امس الأحد.

وتخطى فوكلر بطل فرنسا السابق الذي فاز بسباق بواتو الأسبوع الماضي جميع المرشحين وزاد من سرعته في الوقت المناسب ليفوز بالسباق الذي يعد إحدى جولات سلسلة سباقات المحترفين.

واكتفى النرويجي ثور هوشوفد بالمركز الثاني متقدما على الايطالي دانيلو دي لوكا متصدر الترتيب العام لسلسلة سباقات المحترفين.

ورفع دي لوكا رصيده في الصدارة هذه السلسلة إلى 213 نقطة متفوقا على الاسبانيين البرتو كونتادور واليخاندرو بالبيردي.

وسمح لبالبيردي بالمشاركة في السباق الذي امتد لمسافة 210.1 كيلومتر رغم قرار الاتحاد الدولي للدراجات بمنعه من المشاركة في البطولات العالمية للشتباه في تورطه في فضيحة تتعلق بالمنشطات في اسبانيا.

ولن يدخل قرار إيقاف المتسابق الاسباني حيز التنفيذ إلا عندما يبدأ الاتحاد الاسباني تحقيقا تأديبيا الأسبوع المقبل.

ولم يكن المتسابق الاسباني بين المرشحين للفوز بالسباق لكنه أنهاه بين زمرة المتصدرين.

كما شهد السباق عودة فريق استانة بعد قراره بإيقاف جميع أنشطته خلال شهر اغسطس اب الماضي بعد اكتشاف حالات تعاطي المنشطات في صفوفه وإيقاف متسابقيه القازاخستاني الكسندر فينوكوروف ومواطنه اندري كاشتشكين.

وجاءت عودة فريق استانة السويسري هادئة في ظل غياب الالماني اندرياس كلويدن متسابقه الاخر الذي تعرض لحادث سيارة الأسبوع الماضي.

وخرج الالماني ينس فويجت بطل سباق المانيا والاسباني بابلو لاستراس والفرنسي بيريك فيدريجو من السباق قبل النهاية بعشرة كيلومترات.

احتمال سحب رخصة فريق استانة

 قال الان رومف مدير سباقات المحترفين بالاتحاد الدولي للدراجات إن فريق استانة الذي لطخت وجهه العديد من فضائح المنشطات المتتالية قد يفقد رخصة الاشتراك في سباقات المحترفين.

وقال رومف لرويترز اول من امس الاحد "تقابل فيتوريو ادورني رئيس سباقات المحترفين بالاتحاد الدولي للدراجات مع مارك بيفر مدير فريق استانة. اعطى (بيفر) تفسيرات لكن من المحتمل ان يطلب من اللجنة المسؤولة عن منح التراخيص سحب رخصة الاشتراك في سباقات المحترفين الموجودة لدى الاتحاد القازاخستاني."

وسقط المتسابق القازاخستاني الكسندر فينوكوروف ومواطنه اندريه كاشكين في اختبارين للمنشطات اثناء وبعد سباق فرنسا للدراجات هذا العام.

كما تورط الالماني ماتياس كيسلر والايطالي ايد مازوليني في فضيحتين للمنشطات واجبرا على الرحيل عن الفريق.

واستأنف فريق استانة الذي يتخذ من سويسرا مقرا له مشاركاته في منافسات الدراجات بالاشتراك في سباق جائزة بلويه الكبرى امس الاحد بعد ابتعاده لمدة شهر للتعافي من اثار فضائح المنشطات التي تعرض لها.

التعليق