افتتاح "جنة دلمون المفقودة" أكبر حديقة مائية في الشرق الأوسط

تم نشره في الثلاثاء 4 أيلول / سبتمبر 2007. 09:00 صباحاً

المنامة- الغد- تحت رعاية وزير الديوان الملكي في مملكة البحرين الشيخ خالد بن احمد آل خليفة تم أول من أمس افتتاح اكبر حديقة مائية في الشرق الاوسط "جنة دلمون المفقودة" في احتفال خاص اقيم في البحرين, وتشكل الحديقة المائية احد المكونات الرئيسية للمرحلة الاولى من مشروع العرين التطويري الذي تفوق تكلفته 1.3 مليار دولار اميركي.

تمتد "جنة دلمون المفقودة" التي تعد احدث واكثر حديقة مائية متطورة تقنيا في الشرق الاوسط, على مساحة تصل الى 77 ألف متر مربع وتحتوي على العديد من اللعب المائية وبرك سباحة, ولقد تم تصميمها من قبل شركة سيم ليجر الماليزية, التي تعد من اكبر الشركات في العالم في تصميم وادارة الحدائق المائية والترفيهية, وتجهيز معداتها بواسطة شركة وايت واتر ويست الكندية, احدى اهم الشركات العالمية المتخصصة في تصنيع وتجهيز الحدائق المائية.

وتم اطلاق "جنة دلمون المفقودة" من خلال مؤتمر صحافي تبعه احتفال خاص حضره اكثر من 400 من كبار المدعوين. واشتمل الاحتفال على العديد من الفقرات من بينها عرض رائع للالعاب النارية, علما بأنه سيتم افتتاح الحديقة امام الجمهور بدءا من 3 سبتمبر.

وفي هذه المناسبة قال نائب رئيس مجلس ادارة شركة العرين القابضة عصام جناحي "نحن في غاية السعادة والفخر للاعلان عن قرب افتتاح احدث مقصد للمتعة والسياحة في مملكة البحرين, يعتبر منتجع بنيان تري الصحي الصحراوي، العرين اكثر المنتجعات خصوصية وفخامة في المنطقة, في حين تعتبر الحديقة المائية "جنة دلمون المفقودة" اكبر حديقة مائية في الشرق الاوسط, ومعا يشكلان مزيجا ملائما لجميع الاعمار".

وتشكل الحديقة المائية "جنة دلمون المفقودة" المكون الثاني ضمن مشروع العرين التطويري الذي تفوق قيمته 1.3 مليار دولار اميركي ويمتد على مساحة تصل الى 2 مليون متر مربع, وسوف يعزز مشروع العرين من سمعة مملكة البحرين كوجهة رئيسية للسياحة العائلية الفاخرة.

تستمد الحديقة المائية فكرتها من التاريخ الغني لمملكة البحرين, عندما كانت مركزا لحضارة دلمون قبل 4000 عام, والتي عرفت بينابيعها الطبيعية المنتشرة بكثرة على الجزيرة, التي كانت تعتبر مصدرا للحياة الخالدة.

من جانبه قال رئيس مجلس ادارة الحديقة مهند حمد "ستستهوي الحديقة المائية الجميع وتحظى بتصميم فريد يساعد على استقطاب العائلات ويشكل روادها مزيجا رائعا من المواطنين البحرينيين والسياح من دول الخليج المجاورة ومن جميع انحاء العالم".

تضم الجنة المفقودة 14 لعبة وزلاجة تبث المرح والمتعة في نفوس كافة افراد العائلة طوال اليوم, تنقسم الحديقة الى 6 مناطق لمنع الازدحام وإضفاء مزيد من المرح على الرواد والزائرين, بالاضافة الى مطعم ومقهى وزاوية للايسكريم.

وأضاف حمد "تحظى الحديقة المائية بأماكن جذب فريدة مثل بئر دلمون الارتوازي الذي يعيد الى الذاكرة فخامة الآبار التاريخية في البحرين, انها ملاذ مثالي تقصده العائلة للاستجمام حيث زود بمقاعد مظللة حول المسبح وجاكوازي ونوافير مساج فوارة في واحة أشبه بمسبح كبير, كما تحتوي الحديقة على اكبر بركة امواج في الشرق الاوسط, والوحيدة المزودة بشاطئ رملي".

تحظى الحديقة بمعالم كثيرة فائقة الجمال مثل بئر دلمون الارتوازي, ويلفت الانتباه لوحة فنية أخاذة تحيط بالمسبح وتجسد آثار دلمون في انسجام رائع مع مناظر طبيعية شاسعة واستراحات مظللة, اما بالنسبة للاطفال, فتتوافر لهم اماكن مائية فسيحة مزودة بتشكيلة واسعة من الالعاب صممت بصبغات ثقافية متنوعة وزلاجات ورشاشات مائية وستائر مائية ومفاتيح ودورات ومقابض لتوجيه مجموعة من النوافير والرشاشات والتحكم فيها.

ومن المميزات التقنية الفريدة التي تحتويها الحديقة حصول كل زائر على رابطة معصم خاصة به تتميز بتقنيتها العالية التي لا تحتاج الى التعامل بالنقد، اذ يتوافر بها رصيد يمكن تعبئته من محطة اعادة الشحن بالحديقة وتخصم قيمة المعاملات التي يجريها الزائر داخل الحديقة مثل الطعام والشراب والبضائع والخزانات الالكترونية من حساب الزائر مع استرداد الحساب غير المستخدم في نهاية الزيارة.

وقال المدير العام للحديقة المائية باول بلانت "تم تجهيز الحديقة بنظام ترشيح مياه متكامل يعمل تلقائيا وفق ارقى المستويات ويلتزم بمعايير منظمة الصحة العالمية فيما يتعلق بصحة وسلامة المياه في جميع الاوقات مما يساعد على تقليل الآثار البيئية للحديقة, كما يتوفر بالحديقة وفي جميع الاوقات طاقم إنقاذ يضم 70 شخصا معتمدين دوليا".

التعليق