مارادونا يقول لشافيز انه يكره امريكا

تم نشره في الثلاثاء 21 آب / أغسطس 2007. 10:00 صباحاً

كراكاس - قال نجم كرة القدم الارجنتيني السابق دييجو مارادونا يوم اول من امس الاحد انه يكره الولايات المتحدة "بكل قوتي" اثناء مشاركته في برنامج تلفزيوني اسبوعي للرئيس الفنزويلي هوجو شافيز.

واسطورة كرة القدم اليساري يشترك مع شافيز المناهض بقوة للولايات المتحدة في كونه حليفا للزعيم الكوبي فيدل كاسترو.

وقال مارادونا وهو يجلس مع شافيز في احدى حلقات البرنامج "عندي ايمان بشافيز.. انا شافيزي.. كل ما يفعله فيدل وكل ما يفعله شافيز لي هو الافضل."

واضاف وسط تصفيق مدو وهتاف من مئات من مؤيدي شافيز حضروا تسجيل البرنامج " انا اكره كل شيء يأتي من الولايات المتحدة. انا اكرهها بكل قوتي."

ويصف مسؤولو وزارة الخارجية الامريكية شافيز بأنه تهديد للديمقراطية الاقليمية ويتهمونه باستخدام ثروة فنزويلا عضو اوبك للتدخل في شؤون الدول المجاورة.

وتلقى مارادونا (46 عاما) علاجا من ادمان المخدرات في كوبا عقب فترة في المستشفى عام 2000 مرتبطة باستخدام الكوكايين. وفي عام 2005 بدأ برنامجا حواريا تلفزيونيا استمر لمدة موسم واحد.

ومارادونا من ابرع لاعبي كرة القدم على الاطلاق وقاد الارجنتين للفوز بكأس العالم في 1986 ويحظى بمكانة كبيرة في بلاده وفي انحاء العالم.

التعليق