منتخب السلة ينجز مهمة التأهل لربع النهائي أمام الفلبين

تم نشره في الثلاثاء 31 تموز / يوليو 2007. 10:00 صباحاً
  • منتخب السلة ينجز مهمة التأهل لربع النهائي أمام الفلبين

البطولة الآسيوية الرابعة والعشرون في اليابان

 

د. ماجد عسيلة موفد اتحاد الإعلام الرياضي

توكوشيما- اليابان- تأهل منتخبنا الوطني لكرة السلة أمس إلى الدور ربع النهائي للبطولة الآسيوية الرابعة والعشرين والتي تدور رحاها في مدينة توكوشيما اليابانية بعد أن حقق فوزا ثميناً وتاريخياً على المنتخب الفلبيني صاحب اللقب الآسيوي(5) مرات، وأبرز الفرق المرشحة للمنافسة على اللقب بنتيجة 84/76 الشوط الأول 33/35 بعد مباراة مثيرة وقوية انتفض فيها فريقنا في الربع الثاني وواصل تأهله حتى النهاية التي شهدتها صالة آستي في ختام الجولة الثالثة للبطولة.

فريقنا الوطني حل بهذا الفوز الثمين في المركز الثاني للمجموعة الأولى برصيد 5 نقاط خلف المنتخب الإيراني الذي رفع رصيده إلى 6 نقاط اثر فوزه في ختام لقاءاته على المنتخب الصيني77/68.

فريقنا البطل جاء ضمن فرق المجموعة الثانية في الدور ربع النهائي والتي تضم كازاخستان واليابان وكوريا، حيث يخوض عند الساعة 9.45 صباح اليوم أول لقاءاته أمام المنتخب الكوري الجنوبي، ويخوض لقاءه الثاني غدا الأربعاء أمام المنتخب الكازاخستاني الساعة 7.30 صباحا، ويختتم مباريات الدور بلقاء المنتخب الياباني صاحب الأرض والجمهور يوم بعد غد الخميس الساعة 2.15 ظهراً بتوقيت عمان.

قرعة الدور الثاني أوقعت إيران ولبنان وقطر والصين تايبيه في المجموعة الأولى والصراع على المراكز 1-8.

أما فرق الفلبين والكويت والهند وسورية فقد جاءت في المجموعة الثالثة، والصين والإمارات واندونيسيا وهونغ كونغ في المجموعة الرابعة، حيث تلعب المجموعتان الثالثة والرابعة على تحديد المراكز من 9-16.

الأردن (84) الفلبين (76)

بداية المباراة جاءت متسرعة من جانب فريقنا الوطني الذي أغفل أيضا رقابة صانع الألعاب الفلبيني انتوني هلتربراند الذي صال وجال حول منطقتنا الدفاعية بما سبب الكثير من الإرباك لفريقنا الذي أغفل أيضا مراقبة بولياسي تولافا وجابرييل دانييل تحت السلة، وفي الجانب الهجومي وجد سام دغلس وراشيم رايت صعوبة بالغة في التحرك حول الدائرة الفلبينية التي بدت مغلقة تماما أمام أية محاولة للاختراق وعندما وجدنا الطريق من خلال ايمن ادعيس وزيد الخص والبديل إسلام عباس وقفت قرارات الحكام باحتساب الأخطاء الهجومية حاجزاً أمام التسجيل، فبدأ الفلبيني يوسع الفارق تدريجياً حتى وصلت النتيجة 15/6 قبل أن يستعيد فريقنا عافيته بتركيز اعتماده على اختراقات راشيم والاستفادة من عمليات الحجز التي ينفذها دغلس وأنفر في العمق الدفاعي والدور الذي يقدمه إسلام عباس والخص في سحب المدافعين من العمق نحو الأطراف وهو ما ساهم في تقليص الفارق إلى نقطتين 13/15 سرعان ما عاد الفريق الفلبيني لتوسيع الفارق مجددا بهجمات خاطفة عن طريق صانع الألعاب جيم الآباج والجناح كيلي وليامز الأمر الذي أنهى الفترة الأولى فلبينية 18/13 وفي الربع الثاني أشرك المدرب بالما زيد عباس وفضل النجار ووسام الصوص ليتسنى له الحديث من التشكيلة الأساسية والوقوف على أسباب الارتباك الواضح في الأداء الدفاعي والهجومي بعد أن وصلت النتيجة 24/15 للفلبين، ومع دخول ادعيس وراشيم مجددا عادت التشكيلة الأساسية للملعب وانتظم أداؤنا الهجومي بصورة أفل حتى تقلص الفارق إلى نقطتين 29/31 ثم حققنا التعادل الأول31/31 على يد سام دغلس الأمر الذي ألزم المدرب الفلبيني بطلب وقت مستقطع لعلاج التراجع في أداء فريقه، فطبق الدفاع المتقدم رجل لرجل للحد من تحركات دغلس وراشيم حول السلة لكن إصرار فريقنا على التعديل كان الأقوى لينتهي الشوط الأول بتقدم الفلبين مع الثواني الأخيرة 35/33.

توازن وتعديل

ومع الدخول في الفترة الثالثة حققنا التعادل 35/35 الأمر الذي أعاد الثقة للاعبين في الوقت الذي تحسن فيه أداء الدفاع، فاستعان المدرب الفلبيني باللاعبين دونالد هونتيفيروس وبولياسي وأنتوني هلتربراند مجددا لوقف الامتداد الأردني نحو سلته لكن ثلاثيتي زيد الخص حافظت على التعادل 41/41 فارتفعت حرارة اللقاء، لكن فريقنا بقي يعاني من ضعف المتابعات تحت السلتين، ورغم ذلك تقدمنا للمرة الأولى 46/45 لكن الرد جاء سريعا بثلاثية جابرييل دانييل، ثم تكرر تقدمنا أكثر من مرة 50/48 و52/50 قبل أن ننهي الفترة لمصلحتنا 54/51.

الدخول في الفترة الأخيرة أصبح حرجا للفريق الفلبيني فلجأ إلى أسلوبه الذي يتميز به بتطبيق الدفاع الضاغط، لكن هذا الأسلوب وجد العلاج الناجح من المدرب بالما بتنفيذ عمليات الحجز لدغلس ورايت وتسهيل مهمة وصولهم إلى السلة الفلبينية، أو إسقاط الكرة لإسلام عباس تحت السلة، فتألق إسلام بصورة كبيرة وسجل6 نقاط متتالية، في الوقت الذي ارتكب فيه لاعبو الفلبين العديد من الأخطاء جرّاء تنفيذ هذه الطريقة من الدفاع والتي توسع الفارق لمصلحة فريقنا بصورة واضحة وأصبحت النتيجة تشير لتقدمه 60/51 ثم تقدم 69/55 ومع مواصلة تطبيق الفلبيني الدفاع الضاغط في جميع أرجاء الملعب، واصل فريقنا الاستفادة من الأخطاء الشخصية الفلبينية مع الاختراق نحو السلة على فترات قبل أن تنتهي المباراة لمصلحة الأردن بفوز مثير وثمين بنتيجة 84/76.

وأبرز المسجلين لفريقنا: راشيم رايت(24) نقطة، سام دغلس (22) نقطة، زيد الخص (16) نقطة، إسلام عباس (9)، أنفر شوابسوقة (6) نقاط، وسام الصوص (3)، ونقطتين لأيمن ادعيس وزيد عباس.

ماذا قال المدربان؟

مدربنا ماريو بالما انتقد بعد هذا الفوز الأسلوب الذي تقام فيه البطولة، معتبرا أن عدم ترك فترة راحة ليوم واحد من الأخطاء القاتلة في تنظيم البطولات خاصة أن الدور الثاني أكثر صعوبة من الأول، وعن الفريق الفلبيني أشار أن أوساط البطولة تحدثت عنه بصورة كبيرة قبل انطلاق المنافسات وها هو يتعرض لخسارته الثانية الأولى أمام إيران والثانية من المنتخب الأردني هذا فضلا على امتلاكه لعدد كبير من اللاعبين المحترفين، وقد استعد للبطولة بصورة جيدة لكنه استطاع التعامل مع نقاط قوته وضعفه بصورة مؤثرة خاصة في الشوط الثاني، مؤكدا أن الضغط الذي أوقعه على خصمه أكسبه عددا كبيرا من الرميات الحرة والتي استثمرها لاعبونا في إحراز النقاط.

وعن توقعات للدور الثاني أكد أن الفرق الثمانية المتأهلة للدور ربع النهائي مرشحة للفوز باللقب لتقارب مستوياتها الفنية، ولا يستطيع أحد أن يتوقع نتائج المباريات.

المدرب الفلبيني ريس فينسيت قال انه عجز عن إيقاف امتداد لاعبينا نحو سلته، وإيقاف تصويباتهم المتلاحقة، كما أنهم قاوموا الدفاع الضاغط الذي نفذوه بصلابة وإحكام وتغلبوا عليه.

نتائج المباريات

أسفرت مباريات الجولة الأخيرة للدور الأول عن فوز لبنان على الإمارات 106/64، الصين تايبيه على هونغ كونغ 98/81، قطر على كازاخستان 76/69، إيران على الصين 77/68، الهند على اندونيسيا 72/66، كوريا على سورية 89/79.

مباريات اليوم

تقام اليوم 8 مباريات حيت تلتقي سورية والفلبين، الكويت والهند، إيران وتايبيه، الأردن وكوريا، قطر ولبنان، اليابان وكازاخستان، الصين وهونغ كونغ، اندونيسيا والإمارات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »تفاءلو بالخير تجدوه (احمد)

    الأربعاء 1 آب / أغسطس 2007.
    يا جماعه ليش خايفين انشالله بهمة الشباب بنتاهل امين
  • »خسرنا امام كوريا (احمد)

    الثلاثاء 31 تموز / يوليو 2007.
    خسر المنتخب الوطني قبل قليل امام كوريا 70-65 .
    مش معقول نظام البطولة هاي؟؟¿!¿!¿ كل يوم مباراة كل يوم مباراة.. و خاصة لمنتخبات المجموعة الاولى؟؟¿!¿!¿
    نحن خسرنا اليوم نتيجة الارهاق و التعب من الدور الاول.. لا يوجد سبب اخر للخسارة شو عبقرية الاتحاد الاسيوي بالعبقرية في تنظيم البطولة و يا ريت يتعلموا من الاتحاد الدولي كيفية تنظيم البطولات , مش معقول لا يوجد يوم راحة للاعبين بعد الدور الاول؟؟ ما هذا؟¿¿!
    لعبنا 3 مباريات كل مباراة اقوى من اللي بعدها ثم بدون يوم راحة ننتقل الى الربع النهائي لنقابل منتخب كوريا القوي ياللي كان بمجموعة ضعيفة نسبيا؟¿!
    حرام والله حرام
  • »شو القصة؟¿ (إربداوي)

    الثلاثاء 31 تموز / يوليو 2007.
    شو قصة النقاط اللي بتيجي عالمنتخب بآخر دقيقة؟ حوالي 4 ثلاثيات وضيعنا كثير من الرميات الحرة يعني لو الفارق بسيط بيننا وبينهم كان جابونا، والله يعطيهم العافية الشباب ما قصروا
  • »عارفين ليش بنخسر؟¿ (نانو)

    الثلاثاء 31 تموز / يوليو 2007.
    عارفين ليش بنخسر بآخر دقيقة؟ الفلبين سجلوا 15 نقطة بآخر 55 ثانية ومنتخبنا ضيع 7 رميات حرة يعني ربنا ستر.. ألف مبروك للأردن