"العنابي" يخطف نقطة ثمينة من حامل اللقب

تم نشره في الثلاثاء 10 تموز / يوليو 2007. 10:00 صباحاً
  • "العنابي" يخطف نقطة ثمينة من حامل اللقب

المجموعة الثانية

 

هانوي - انتزعت قطر تعادلا ثمينا من اليابان حاملة اللقب 1-1 امس الاثنين في هانوي ضمن منافسات المجموعة الثانية من الدور الاول لكأس اسيا الرابعة عشرة لكرة القدم، وسجل ناوهيرو تاكاهارا (61) هدف اليابان، وسيباستيان سوريا (88) هدف قطر.

وكانت فيتنام تغلبت على الامارات 2-0 أول من أمس في افتتاح مباريات المجموعة، وتتصدر فيتنام الترتيب برصيد ثلاث نقاط، تليها قطر واليابان ولكل منهما نقطة، وتأتي الامارات رابعة من دون اي نقطة، وفي الجولة الثانية، تلعب قطر مع فيتنام، والامارات مع اليابان في 12 و13 من الشهر الحالي على التوالي، ويذكر ان اليابان هي بطلة النسختين الماضيتين في لبنان عام 2000 والصين عام 2004.

ولم ترق المباراة الى المستوى المطلوب من المنتخبين فكان الشوط الاول رتيبا ثم تحسن الاداء قليلا في الثاني خصوصا من جانب اليابانيين الذين نجحوا في التسجيل وقدموا بعض اللمحات التي افتقدت النهاية السليمة، لكن حامل اللقب بدا بعيدا عن مستواه المعهود الذي قدمه في الدورتين الماضيتين.

وكانت بداية المباراة بطيئة جدا من الطرفين مع سيطرة يابانية على الكرة في الدقائق العشر الاولى التي عمد فيها القطريون على حماية منطقتهم لعدم تلقي هدف مبكر يخلط الاوراق، قبل ان يبدأوا بالتقدم تدريجيا عقب ذلك ولو بخجل.

ولجأ المنتخب القطري الى تهدئة ايقاع اللعب ونقل الكرة اكثر من مرة، وتمحورت انطلاقاته عبر سوريا ووليد جاسم وحسين ياسر الذين يجيدون المراوغة لكن التكتل الدفاعي حال دون اختراقهم منطقة الجزاء خصوصا الرقابة اللصيقة التي فرضت على سوريا كما كان اوضح مدرب المنتخب الياباني، البوسني ايفيكا اوسيم، وكانت مشاركة سوريا موضع شك بسبب الاصابة التي تعرض لها اخيرا.

وكانت المحاولة الجدية الاولى قطرية من ركلة حرة على بعد نحو عشرين مترا من المرمى الياباني انبرى لها وليد جاسم وسددها ببراعة باتجاه الزاوية اليمنى لكن الحارس المخضرم كاواغوشي ابعدها ببراعة (18)، وكانت الفرصة اليابانية الجديرة بالذكر كرة وصلت الى ناكامورا داخل المنطقة فسددها بيسراه لكن المدافع مصطفى عبدالله كان في المكان المناسب وابعدها الخطر من امام الحارس محمد صقر (23).

وانحصر اللعب في منطقة الوسط بعد ان كثرت الكرات المقطوعة من الطرفين فغابت بالتالي الفرص وابرزها كان لناكامورا الذي سدد كرة قوية عالية (41)، وكان الايقاع اكثر سرعة منذ بداية الشوط الثاني من الطرفين، من الجانب القطري بعد ان دفع المدرب البوسني جمال الدين موسوفيتش بمجدي صديق بدلا من مسعد الحمد، ومن المنتخب الياباني الذي بدأ بالاختراق عبر الاطراف.

ونجح اليابانيون في افتتاح التسجيل في الدقيقة 61 عندما مرر شونسوكي ناكامورا كرة الى الجهة اليسرى حيث يوجد ياسويوكي كونو فحولها امام المرمى تابعها تاكاهارا في الشباك.

وحاول موسوفيتش تدارك الوضع سريعا بعد الهدف فاشرك عادل محمد مكان وليد جاسم، لكن الخطورة بقيت يابانية خصوصا من الجهة اليسرى، واخذ حسين ياسر الامور على عاتقه في اختراق الدفاع الياباني وشكل في الدقيقة سبعين من خطورة كبيرة عندما شق طريقه من بين اكثر من مدافع لكنه اكثر في المراوغة داخل المنطقة بدلا من التمرير الى سوريا الخالي من الرقابة.

وكانت ابرز المحاولات القطرية في الشوط الثاني لسوريا الذي نفذ ركلة حرة على بعد نحو 25 مترا فعلت كرته العارضة اليابانية بقليل (82).

وفشل المنتخب القطري في تشكيل اي خطورة على مرمى نظيره الياباني في ربع الساعة الاخير كما لو انه كان متقدما على منافسه، فكانت المباراة تسير نحو خسارة "العنابي" في اولى مبارياته لكن سوريا قال كلمته قبل دقيقتين من النهاية عندما حصل ببراعة على خطأ على حافة المنطقة وانبرى بنفسه لتنفيذ الركلة الحرة واضعا الكرة بشكل رائع على يسار الحارس.

وكادت اليابان تسجل هدف التقدم مجددا في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع عندما تهيأت كرة امام البديل هانيو فتابعها قريبة جدا من القائم الايسر لمرمى محمد صقر، وارتكب صانع العاب المنتخب القطري ياسر خطأ غير مبرر في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع حصل على اثره على بطاقة حمراء ستمنعه من المشاركة في المباراة المقبلة، وطرد ايضا مدرب قطر موسوفيتش.

المباراة في سطور

المباراة: اليابان - قطر 1-1

البطولة: كأس اسيا 2007

الدور: الاول

الملعب: ستاد هانوي الدولي

الحكم: الاسترالي مايك بريز

الاهداف:

اليابان: تاكاهارا (61)

قطر: سوريا (88)

الانذارات:

قطر: مسعد الحمد (21) وسعد الشمري (58)

الطرد:

قطر: حسين ياسر (90) والمدرب البوسني جمال الدين موسوفيتش (90)

التشكيلتان:

قطر: محمد صقر- سعد الشمري ومصطفى عبدالله وعبدالله كوني ومسعد الحمد (مجدي صديق) ومشعل مبارك وطلال البلوشي ووسام رزق (مجيد حسن) وحسين ياسر ووليد جاسم (عادل محمد) وسيباستيان سوريا.

اليابان: يوشيكاتسو كاواغوشي- اكير اكاجي ويوجي ناكامورا وياسويوكي كونو ويوكي ابي وياسوتشي ايندو وساتورو ياماغيشي (هانيو) وشونسوكي ناكامورا وكينا سوزوكي وكينغو ناكامورا (ناشيموتو) وناوهيرو تاكاهارا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اربد (محمود مناصره)

    الثلاثاء 10 تموز / يوليو 2007.
    مبارك للعنابي وعقبال الكأس الغالي لعاصمة النسور دوحة العرب