البرازيل والأوروغواي "يتمختران" إلى نصف النهائي

تم نشره في الاثنين 9 تموز / يوليو 2007. 10:00 صباحاً
  • البرازيل والأوروغواي "يتمختران" إلى نصف النهائي

كوبا أميركا

 

بويرتو لاكروز- تأهلت البرازيل حاملة اللقب والاوروغواي بسهولة الى الدور نصف النهائي من بطولة كأس امم اميركا الجنوبية لكرة القدم "كوبا اميركا" التي تستضيفها فنزويلا حتى 15 الشهر الحالي، بعد فوز الاولى على تشيلي 6-1، والثانية على الدولة المضيفة 4-1 في ربع النهائي، وتلتقي البرازيل مع الاوروغواي في نصف النهائي.

ومن المفروض ان يكون قد التقى فجر اليوم في ربع النهائي ايضا المكسيك مع البارغواي، والارجنتين وصيفة البطلة مع البيرو، على ان يتقابل المنتخبان الفائزان في نصف النهائي.

في المباراة الاولى على خوسيه انطونيو انزوياتيغي في بويرتو كروز امام 25 الف متفرج، قاد روبينو (23 عاما) مهاجم ريال مدريد بطل الدوري الاسباني منتخب بلاده الى فوز صريح بتسجيله هدفين (28 و50)، وساهم في اكثر من هدف آخر في المهرجان الذي افتتحه المدافع جوان المنتقل من باير ليفركوزن الالماني الى روما الايطالي، في الدقيقة (17) واضاف مهاجم ارسنال الانكليزي جوليو باتيستا الثاني (23).

وجاء دور روبينيو فسجل الهدفين الثاني والثالث قبل ان يترك مكانه لافونسو الفيش (65)، ورفع جوزويه الغلة الى 5 اهداف (69) واختتم فاغنز لوف مهاجم سسكا موسكو الروسي المهرجان (85) بعد ان كان هومبرتو سوازو قلص الفارق وسجل هدف الشرف لمنتخب بلاده (76).

ورفع روبينيو رصيده الى 6 اهداف في صدارة ترتيب الهدافين بفارق 3 اهداف عن اصحاب المركز الثاني وبينهم سوازو، ورغم الفوز الكبير، لم تكن علامات الفرح واضحة على محيا المدرب البرازيلي كارلوس دونغا الذي تعرض لانتقادات عنيفة خلال البطولة، وقال: علينا عمل الكثير من اجل الفوز على الاوروغواي والعبور الى المباراة النهائية.

واضاف.. تتوضح معالم المنتخب المثالي رويدا رويدا وفي كل مرحلة نحاول تجربة بعض اللاعبين ونستخدمهم حسب المواصفات التي يتمتعون بها.

من جانبه، قال نظيره التشيلي نيلسون اكوستا: لقد اخفقنا وعلى كل منا ان يتحمل مسؤوليته، ساهمنا جميعا في هذه النتيجة 6-1 وهي بالطبع قاسية.

وفي المباراة الثانية على ملعب بويبلو نويفو في سان كريستوبال وامام 40 الف متفرج، قضى دييغو فورلان وزملاؤه على مغامرة المنتخب المضيف الذي كان انتزع صدارة المجموعة الاولى في حين تأهلت الاوروغواي كاحد منتخبين صاحبي افضل مركز ثالث.

وفازت الاوروغواي على فنزويلا 4-1 فكانت النتيجة مفاجئة للجميع بعد ان تعادل المنتخبان سلبا في الدور الاول ورجحت التوقعات عبور اصحاب الارض الى الدور المقبل.

وافتتح فورلان مهاجم فياريال الاسباني التسجيل (39) واختتمه ايضا (90) واضاف بابلو غارسيا الثاني (65) وكريستيان رودريغيز الثالث (87)، فيما سجل خوان ارانغو (41) هدف فنزويلا.

وأصيبت فنزويلا بخيبة امل كبيرة بعد الخسارة غير المتوقعة وبهذا الكم الكبير من الاهداف بعد ان انهت الدور الاول دون ان تعرف طعم الهزيمة ودخل مرمها هدفان فقط في 3 مباريات، لكن بلوغها ربع النهائي لاول مرة في تاريخها يبقى بحد ذاته انجازا.

التعليق