كابتن منتخب عمان "مجموعتنا صعبة وهدفنا التأهل الى ربع النهائي"

تم نشره في الأحد 8 تموز / يوليو 2007. 10:00 صباحاً

 بانكوك  - اعتبر حارس منتخب عمان لكرة القدم المحترف في بولتون الانكليزي علي الحبسي ان مشاركة عمان في كأس اسيا 2007 تشكل تحديا رغم المجموعة الصعبة التي وقع فيها.

وقال الحبسي "ان مشاركة عمان في كأس اسيا الحالية مهمة جدا للكرة العمانية وتمثل تحديا للمنتخب في ظهوره الثاني له في النهائيات القارية".

واضاف "ان التجربة التي خاضها المنتخب العماني في النسخة الماضية في عام 2004 كانت ايجابية بعد ان اوقعته القرعة ضد اليابان وايران وتايلاند، واعتقد بان مجموعتنا الحالية صعبة جدا ايضا، ولكن رغم ذلك سنكون جاهزين ضد استراليا والعراق وتايلاند مرة اخرى".

وكان منتخب عمان قدم عروضا جيدة في الصين لكن الحظ لم يحالفه بالتأهل الى ربع النهائي.

واوضح الحبسي "اولا من الجيد ان نتأهل للمرة الثانية على التوالي الى النهائيات الاسيوية، فلدى اللاعبين خبرة اكبر الان وهدفهم تحقيق الافضل والتأهل".

ويعترف الحارس العماني "بأن المجموعة الاولى التي يلعب فيها منتخب بلاده هي اقوى المجموعات"، لا بل انه اطلق عليها اسم "مجموعة الموت"، مضيفا "منتخب تايلاند اقوى منتخبات الدول الاربع المضيفة للنهائيات، ومنتخب استراليا شارك في مونديال المانيا الصيف الماضي وحقق نتائج جيدة، ومنتخب العراق قوي ولن تكون مواجهته سهلة على الاطلاق".

ولكن اصرار الحبسي على تحقيق نتائج تليق بمستوى الكرة العمانية بدا واضحا بقوله "ان هدفنا واضح وهو التأهل اولا الى الدور ربع النهائي، وسيكون ذلك خطوة مهمة خاصة وان منتخبنا يعد من بين اكثر المنتخبات تطورا في القارة الاسيوية في الاعوام الاربعة الماضية".

ويتحدث الحبسي عن المنتخب العماني ويقول "انه مليىء بالنجوم، وقوته الرئيسية تكمن في ان مجموعته متماسكة لانها افرادها يلعبون معا منذ اكثر من ست سنوات، فشاركوا مع في ثلاث بطولات لكأس الخليج وفي تصفيات كأس العالم وتصفيات كأس اسيا ونهائياتها".

وعن المقارنة بين المدربين السابق التشيكي ميلان ماتشالا والحالي الارجنتيني غابريال كالديرون قال الحبسي "اعتقد بأن كالديرون يمكن ان يبني عمله على تشكيلة قوية ويواصل النجاحات مع المنتخب كما فعل ماتشالا، فكالديرون يملك الطموح لقيادة منتخبنا واتمنى ان يمنح الفرصة كاملة بغض النظر عن نتائجنا في كأس اسيا".

افضل نتائج المنتخب العماني في الفترة الماضية كانت وصوله الى المباراة النهائية لكأس الخليج مرتين، فخسر اولا امام قطر في نهائي "خليجي 17" ثم امام الامارات في نهائي "خليجي 18".

ويرى الحبسي ان خسارة عمان نهائي كأس الخليج في النسختين الاخيرتين "تعود في الدرجة الاولى الى سوء الحظ"، لكنه تمنى ان "يقف الحظ الى جانب المنتخب في البطولة الاسيوية حاليا".

وتطرق الحارس العماني الى تجربته الاحترافية في انكلترا رغم انه لم يشارك في اي مباراة في الدوري الممتاز قائلا "تعلمت الثكير من حارس بولتون الاساسي واعتقد بأنه من افضل الحراس في انكلترا في الوقت الحاضر"، مضيفا "الدوري الانكليزي الممتاز من الاقوى في العالم الان وانا اتمنى الاستمرار فيه للسنوات العشر المقبلة وآمل في ان اتمكن من المشاركة في العام المقبل خصوصا ان بولتون لديه مشاركات عديدة بعد تأهله الى كأس الاتحاد الاوروبي".

مباراتا اليوم

 - المجموعة الاولى:

عمان - استراليا (2.20 بتوقيت الاردن)

- المجموعة الثانية:

فيتنام - الامارات (2.35)

التعليق