فيرجسون يكشف سر تألق لاعبه البرتغالي رونالدو

تم نشره في الجمعة 8 حزيران / يونيو 2007. 10:00 صباحاً
  • فيرجسون يكشف سر تألق لاعبه البرتغالي رونالدو

مانشستر (انجلترا)- كشف اليكس فيرجسون مدرب فريق مانشستر يونايتد بطل الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم أنه اقنع لاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو بالبقاء في صفوف فريقه باستخدام نفس الكلمات التي قالها لنجمي الفريق الفرنسي اريك كانتونا والانجليزي ديفيد بيكام اللذين سبق ان أبديا رغبة في الرحيل عن النادي إبان فترة لعبهما في اولد ترافورد.

وبدا مستقبل رونالدو مع الفريق الانجليزي على المحك بعدما وجه إليه المشجعون الانجليز اللوم لدوره في واقعة طرد وين روني لاعب المنتخب الانجليزي وزميل رونالدو في مانشستر يونايتد خلال مباراة انجلترا امام البرتغال في دور الثمانية في كأس العالم الأخيرة في المانيا العام الماضي والتي حققت فيها البرتغال الفوز بركلات الترجيح.

واستقل فيرجسون الطائرة إلى البرتغال لطمأنة رونالدو (22 عاما) بأنه لا يزال بإمكانه التألق في الدوري الانجليزي الممتاز ورد رونالدو الجميل لمدربه بأن قاد الفريق للقب الدوري الأول له منذ أربع سنوات.

واختير رونالدو كذلك لاعب العام في انجلترا وأفضل لاعب في استفتاء اللاعبين وأفضل لاعب صاعد في الدوري خلال الموسم المنصرم.

وقال فيرجسون لمحطة كي 103 الإذاعية التي تبث من مانشستر "قلت له نفس الكلمات التي قلتها من قبل لإريك وديفيد."

وأضاف "قلت له سيطلقون ضدك صافرات الاستهجان لكن لن يؤذيك أحد جسديا لأن هذا ليس من طبيعة الانجليز. وبهذه الكلمات تخطى اريك وديفيد العاصفة وكذلك فعل كريستيانو."

وكان كانتونا فكر في الرحيل عن مانشستر بعد واقعة اعتدائه بالضرب على أحد المشجعين خلال مباراة على ملعب كريستال بالاس في الدوري في يناير كانون الثاني 1995 بينما خشي بيكام أن يكون خسر مكانه في الفريق والكرة الانجليزية بعد ان اعتبر المسؤول عن خروج انجلترا من كأس العالم 1998 بعد طرده في مباراة دور الستة عشر أمام الارجنتين.

التعليق