العثور على بريتني سبيرز غائبة عن الوعي في حمام أحد الفنادق

تم نشره في الخميس 31 أيار / مايو 2007. 10:00 صباحاً

 

لندن القاهرة - ذكرت تقارير إخبارية أمس أن أميرة البوب بريتني سبيرز عثر عليها وهي غائبة عن الوعي في مرحاض الرجال بأحد فنادق لوس أنجليس.

واضطر طاقم الفندق للتدخل لمساعدة بريتني التي شكرتهم بدورها وقالت: "أنا آسفة فحالتي ليست على ما يرام في الوقت الحالي".

ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة "صن" البريطانية أمس عن شاهد عيان قوله إنه عثر على بريتني مغشيا عليها داخل المرحاض والماكياج قد سال على وجهها وشعرها المستعار في غير موضعه. ولوحظ اختفاء بريتني لمدة تقرب من الساعة تقريبا بعد وصولها إلى الفندق بصحبة خمسة من أصدقائها.

ورغم أن بريتني كانت تحجز غرفة بالفندق إلا أنها لم تستطع البقاء بسبب حالة الاعياء التي ألمت بها وغادرت بصحبة حراسها الشخصيين عائدة إلى منزلها.

وكانت بريتني قد قضت نحو الشهر في أحد مراكز إعادة التأهيل بسبب إدمانها الكحوليات في وقت سابق من العام الحالي. وعقب انفصالها عن زوجها ووالد طفليها، الراقص كيفين فيدرلاين، احتلت بريتني صفحات الجرائد بسبب حفلاتها الصاخبة وبعض الصور الفاضحة التي التقطت لها.

التعليق