سفيان عبدالله ينجز كافة ترتيبات مهرجان وداعه لملاعب الكرة

تم نشره في الجمعة 25 أيار / مايو 2007. 10:00 صباحاً
  • سفيان عبدالله ينجز كافة ترتيبات مهرجان وداعه لملاعب الكرة

في مباراة تجمع الوحدات والنجوم المحليين اليوم

 

عمان- الغد- أنجز لاعب المنتخب الوطني والوحدات سابقا سفيان عبدالله، كافة التدريبات اللازمة لانجاح مهرجان اعتزاله ووداعه لملاعب كرة القدم، في المباراة التي ستجمع فريقه (الام) الوحدات مع رفاق دربه من نجوم الكرة الاردنية، وذلك عند الساعة السابعة من مساء اليوم - الجمعة- ، على ملعب الملك عبدالله الثاني بالقويسمة برعاية رجل الاعمال المعروف اكرم شاهين.

ترجل عن(صهوة العطاء)

وتعتبر مسيرة اللاعب سفيان عبد الله حافلة بالانجازات سواء على مستوى المنتخب الوطني او مسقط نجوميته - فريق الوحدات-، وتدرج سفيان في فرق الفئات العمرية في نادي الوحدات حتى وصل الى تشكيلة الفريق الاول عام (93) في مباراة فريقه مع الفيصلي انذاك، بعد ان كشف عن مهاراته الميدانية، وقدرته على صياغة الحلول في منطقة العمليات بمهارة وسلاسة فنية في ظل مجهود بدني وافر، اهله لصنع انجازات لن تنسى من ذاكرة انصار الوحدات سواء على مستوى الدوري والكأس، قبل ان يتوجه الى الاحتراف في الدوري البحريني مع فريق البسيتين، ولفت الانظار الى امكانياته داخل المستطيل الاخضر والتي حمل معها لقب(المهندس او الجنرال) من خلال حنكته الميدانية، لينضم سريعا الى المنتخب الاولمبي ثم التحق بصفوف المنتخب الوطني الاول، والذي ساهم معه بالفوز بذهبيتي الدورة العربية في بيروت (97)، وابقت الركلة الترجيحية في مرمى العراق ذهب الدورة العربية (99) في عمان، وابى سفيان ان يترجل عن صهوة عطائه الى فارس وحداتي من خلال رفعه لكأس الدوري (2004/2005) مع فريق الوحدات في الموسم قبل الماضي ابان القيادة الفنية للكابتن محمد عمر، ليبقى حديثا ممتعا كرويا لكل الجماهير الكروية.

وداع الرفاق

سيكون مهرجان الاعتزال حفل وداع لسفيان من قبل رفاق دربه سواء في فريق الوحدات او صفوف المنتخب الوطني، بالاصافة الى نجوم الاندية الاخرى، لتغلف اللقاء بأجواء السهرة الكروية الممتعة، بالاضافة الى حضور كبار الشخصيات على رأسهم اعضاء مجلس ادارة اتحاد الكرة، ومجلس ادارة نادي الوحدات، حيث سيلعب سفيان لمدة (25)دقيقة، قبل ان تتوقف المباراة، ليصافح سفيان رفاق دربه ويتوجه الى المنصة الرسمية لمصافحة كبار الشخصيات.

سفيان: سأتجه إلى التدريب

من جانبه اكد الكابتن سفيان عبدالله في حديثه لـ(الغد)، انه وقف امام اصعب قرار في حياته ، في هجر ملاعب الكرة، بعد رحلة صداقة حميمة، مبينا انه نال حقه من الشهرة والانجازات سواء لفريق الوحدات او المنتخب الوطني، حيث بين سفيان ان وجهته القادمة ستكون داخل المستطيل الاخضر من خلال التوجه الى حقل التدريب واضعا نفسه تحت تصرف ادارة نادي الوحدات.

وتوجه سفيان عبدالله بالشكر الى جميع من ساهم في انجاح مهرجان اعتزاله سواء في اتحاد الكرة برئاسة سمو الامير علي بن الحسين، او في ادارة نادي الوحدات، متمنيا ان تكون الجماهير متواجدة في لحظة وداعه على اعتبار ان محبتهم ووقفتهم هي رصيده الحقيقي في الحياة. 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عيب (aboud)

    الجمعة 25 أيار / مايو 2007.
    عيب على المجله الرياضيه ما يجيبوا سيره الاعتزال و لا سيره الوحدات انو فاز؟¿¿¿¿
  • »لن ننساك (احمد)

    الجمعة 25 أيار / مايو 2007.
    سفيان عبدالله احد النجوم الكبار في كرة القدم الاردنيه