الأوروبيون يؤيدون فرض حظر على التدخين في الأماكن العامة

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً

 

بروكسل- أظهرت دراسة نشرت أمس الثلاثاء أن غالبية ساحقة من الأوروبيين تؤيد فرض حظر على التدخين في أماكن العمل والأماكن العامة المغلقة.

وقالت الدراسة التي أجرتها المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، إن 88% من مواطني البلدان الأعضاء في الاتحاد يريدون حظر التدخين في المكاتب والمطاعم وغيرها من الأماكن المغلقة.

وقال ماركوس كبريانو المفوض الأوروبي لشؤون الصحة إن الاتحاد يدعم انتهاج سياسات مناهضة لتدخين التبغ من شأنها المساعدة على أن تصبح الأماكن العامة وأماكن العمل خالية من التدخين في عام 2009. وفي حين حاول ثلث المدخنين الإقلاع عن هذه العادة خلال الشهور الاثني عشر الماضية فإن 70% منهم عاودوا التدخين مرة أخرى في غضون أقل من شهرين حيث أشار معظمهم إلى أن العامل الرئيسي الذي دفعهم لذلك هو الضغط الذي يتعرضون له.

وترتفع نسبة التأييد لانتهاج سياسات من شأنها حظر التدخين في بلدان مثل إيرلندا والسويد وإيطاليا وهي تلك البلدان التي يوجد بها قوانين مطبقة بالفعل في هذا الشأن.

وتتباين نسبة المنازل التي يحظر فيها التدخين من دولة أوروبية إلى أخرى، بحسب الدراسة ، فبينما تبلغ هذه النسبة 83% في فنلندا و69% في السويد لا تتجاوز 26% في اليونان.

وكانت المفوضية الأوروبية قد حثت في وقت سابق من العام الحالي الدول الأعضاء في الاتحاد على حظر التدخين في الأماكن العامة ولكنها شددت على أن حظرا واسع النطاق يطبقه الاتحاد الأوروبي في هذا الصدد سيمثل السبيل الأكثر فعالية للحد من الوفيات والأمراض ذات الصلة بالتدخين.

التعليق