محكمة تقر ملكية اليزابيت تايلور للوحة لفان غوغ سرقها النازيون

تم نشره في الأحد 20 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً

 

سان فرنسيسكو- رفضت محكمة استئنافية في سان فرنسيسكو دعوى ضد اليزابيت تايلور بتهمة حصولها على لوحة لفان غوغ كان النازيون قد سرقوها من صاحبتها اليهودية قبل فرارها من ألمانيا عام 1939.

وقدم الدعوى ورثة مارغريت موثنر التي فرت من برلين الى جنوب افريقيا في 1939 بعد ان فقدت معظم ممتلكاتها ومن بينها اللوحة التي رسمها الفنان الهولندي عام 1889.

وكانت اليزابيت تايلور قد اشترت هذه اللوحة عام 1963 خلال عملية بيع بالمزاد العلني في لندن بقيمة 257600 دولار. وتقدر قيمتها حاليا بما بين 10 و15 مليون دولار.

وثبتت المحكمة الاستئنافية حكم محكمة البداية بهذا الخصوص في شباط (فبراير) 2005.

واوضحت تايلور ان نشرة المزاد العلني الذي نظمته دار سوثبيس عام 1963 كانت تشير بوضوح الى ان اللوحة كانت ملك مارغريت موثنر وانها بيعت مرتين في دارين مشهورين للمزادات العلنية قبل ان تنتقل الى الالماني اليهودي الفرد ولف الذي كان هو نفسه فر من النظام النازي عام 1933.

التعليق