إصدار جديد من "عالم المعرفة" يناقش كيفية إنتاج الثقافة

تم نشره في الخميس 10 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً

الكويت - ركز الاصدار الجديد من سلسلة "عالم المعرفة" الصادرة عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب على الحاجة في مواجهة التحديات المفروضة على عالم يشكل فيه الابداع والابتكار والمجازفة حاجة اساسية للمشروعات الاقتصادية والثقافية وتقود المعرفة والافكار عملية تكوين الثروة والتحديث حيث تشكل العولمة والتقنيات الجديدة قوام الحياة والخبرة اليومية.

وأكد الاصدارعلى اهمية "الصناعات الابداعية" الى دورها المتوقع كموجه للمعرفة الاقتصادية وميسر للصناعات والخدمات الاخرى عبر تزويدها على سبيل المثال بالمحتوى الرقمي الذي يترجم مباشرة الى ميزة تنافسية وطاقة ابداع لقطاعات اقتصادية اخرى وكذلك عبر احتضان رأس المال الابداعي والعاملين الابداعيين عموما وما اذا كانت هذه (الصناعات الابداعية) تعني بالاساس انشطة تتصل بتكنولوجيا المعلومات والانترنت وحقوق النشر والازياء وغيرها فهي تنتشر في كثير من الانشطة الاخرى مثل السياحة والنقل والشحن الجوي والطاقة والمالية والتعليم والتجارة الالكترونية والخدمات البيئية وغير ذلك.

ويضم الاصدار الجديد  مقالات لاكثر من 20 كاتبا متنوعي الاهتمامات في المجالات المتصلة بالموضوع منهم اكاديميون وكتاب وسياسيون ونشطاء وممارسون للابداع ومعلقون وصحافيون.

ويحاول الاصدار مخاطبة القراء وهو يتوجه الى قطاع واسع منهم ويشمل العاملين في مجالات ادارة الاعمال والفنون الابداعية والدراسات الثقافية والاقتصاد والجغرافيا وتكنولوجياالمعلومات ودراسات الاعلام وعلم الاجتماع الى جانب القراء غير الاكاديميين المهتمين بالاعمال والسياسة والابداع.

التعليق