شاكيرا أهم من كرة القدم في القارة اللاتينية

تم نشره في الأربعاء 9 أيار / مايو 2007. 09:00 صباحاً

مكسيكو سيتي - اضطر فريق نيكاكسا المكسيكي إلى نقل مباراة إياب دور الستة عشر لكأس ليبرتادورس لأندية أميركا الجنوبية لكرة القدم أمام ناسيونال الأوروغوياني المقررة بعد غد الجمعة إلى ملعب أثتيكا بالعاصمة.

ويبدو أن ساحرة الغناء اللاتينية شاكيرا أهم في القارة اللاتينية من كرة القدم الساحرة المستديرة حيث كان مقررا في البداية أن تقام المباراة على ملعب فيكتوريا بمدينة أجواسكالينتس ولكنها نقلت لان ستاد فيكتوريا سيشهد في نفس اليوم حفلا للمطربة الكولومبية شاكيرا.

وأبدى الفريق المكسيكي استياءه من موقف حكومة أغواسكالينتس بنقل المباراة وإعتبر ذلك مخالفة للعقد الذي يمنح نيكاكسا الأولوية للعب على ستاد المدينة مهما كانت الارتباطات الأخرى.

وسيتعين على لاعبي نيكاكسا السفر مسافة 600 كيلومتر إلى العاصمة لخوض المباراة التي سيحاول فيها الفريق استعادة توازنه بعد خسارته ذهابا في أوروجواي 3-2.

التعليق