مدينة تونسية تسعى للدخول في موسوعة جينيس بأضخم طبق شواء في العالم

تم نشره في الأحد 29 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً

 

تونس- تنظم مدينة "سيدي بوزيد" التي تبعد 350 كلم وسط غرب العاصمة تونس في 17 أيار(مايو) المقبل أضخم طبق شواء في العالم ستدخل به موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية.

وأعلن منظمون اليوم السبت أنهم أعدوا مجمرة (شواية)عملاقة من الفخار جهزت خصيصا لهذا الحدث- قطرها 120 متراً ليشوى داخلها خمسون خروفاً كاملة تمت تربيتها في المراعي الطبيعية للمنطقة المعروفة بجودة خرفانها.

وستجري الوليمة بحضور مراقبين من موسوعة "جينيس" وعدد كبير من وسائل الإعلام العالمية.

يذكر أن مدينتي "توزر" و"نابل" التونسيتين دخلتا موسوعة "جينيس" للأرقام القياسية في تظاهرتين مشابهتين بعد أن أعدت الأولى أضخم طبق كسكسي في العالم (الأكلة الشعبية الأولى في تونس) فيما أعدت الثانية أكبر كأس عصير برتقال.

التعليق