المحرق يحتفظ بلقب الدوري البحريني قبل الختام بمرحلتين

تم نشره في الأحد 22 نيسان / أبريل 2007. 10:00 صباحاً
  • المحرق يحتفظ بلقب الدوري البحريني قبل الختام بمرحلتين

الكرة العربية

 

مدن عربية - توج المحرق بلقبه التاسع والعشرين قبل الختام بمرحلتين بعد فوزه الكبير على البحرين 6-0 أول من أمس الجمعة على ستاد النادي الأهلي بالماحوز في إفتتاح منافسات المرحلة العشرين من الدوري البحريني لكرة القدم.

وإحتفظ المحرق بلقبه للعام الثاني على التوالي محرزا اللقب الغالي للمرة التاسعة والعشرين منذ انطلاقة الدوري في موسم 1956-1957، وذلك بعد أن رفع رصيده إلى 50 نقطة، مبتعدا بفارق 10 نقاط عن أقرب منافسيه الرفاع الذي واجه النجمة مساء أمس السبت.

وسجل أهداف المحرق كل من حسين سلمان (1) والبرازيلي نيلسون سيلفار (ريكو) (15 و33 و37) والحارس علي حسن (73 من ركلة جزاء) وعبدالله الدخيل (75).

ودخل المحرق المباراة بقوة وسط مؤازرة جماهيرية غفيرة من عشاق الفريق الذين حرصوا على التواجد للاحتفال مع الفريق بالفوز بلقب الدوري، وبدأ المحرق مهاجما وفرض سيطرته التامة على المجريات دون السماح للاعبي البحرين بالمبادرة باي فرصة لتهديد مرمى الحارس علي حسن.

وفي الثواني الأولى من اللقاء سجل حسين سلمان أول أهداف المباراة ليؤكد نوايا المحرق الهجومية، وتبعه ريكو بثلاثة أهداف متتالية رفع بها رصيده الشخصي من الاهداف إلى 24 هدف ليتصدر ترتيب الهدافين.

وواصل المحرق مهرجان الأهداف بالشوط الثاني عن طريق الحارس علي حسن الذي سجل من ركلة جزاء وأخيرا عبدالله الدخيل، واهدر المحرق العديد من الفرص التي كان بوسعه من خلالها زيادة غلة الاهداف.

وضمن اللقاءات الأخرى نجح الشباب في تحقيق فوز كبير على سترة 6-1.

وبهذا الفوز تقدم الشباب للمركز السادس برصيد 26 نقطة، فيما تجمد رصيد سترة عند 12 نقطة في المركز الأخير.

وتقاسم أهداف الشباب كل من السيراليوني موستادا (34 و73 و87) وعلي عبدالله (52 و58 و63)، فيما سجل هدف سترة الوحيد صادق مرهون (78).

وعلى ستاد البحرين الوطني، فاز البسيتين على الأهلي بهدف لكاظم ميثم (51)، وبلغ رصيد البسيتين 27 نقطة وتقدم للمركز الرابع مؤقتا، فيما تجمد رصيد الأهلي عند 26 نقطة وبقي في المركز الخامس.

وتعادل الرفاع الشرقي مع المالكية 2-2، وكان الرفاع الشرقي البادىء بالتسجيل عن طريق خالد راشد المطيري (9)، وعادل للمالكية محترفه النيجيري إيمانويل (45)، وفي الشوط الثاني تقدم المالكية عن طريق حسن السيد عيسى (77)، قبل أن يدرك حسن عبدالعزيز هدف التعادل للشرقي (82)، وأهدر فيصل بودهوم فرصة تسجيل هدف الفوز لفريقه بعد أن أضاع ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع صدها الحارس سيد محمد جعفر (92).

وشهدت المباراة طرد لاعب المالكية حسن خميس لحصوله على الانذار الثاني والتسبب في ركلة الجزاء (91).

وبلغ رصيد الماكلية 22 نقطة، فيما بلغ رصيد الرفاع الشرقي (21)، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- المحرق 50 نقطة من 20 مباراة

2- الرفاع 41 من 20

3- النجمة 29 من 19

4- الاهلي 29 من 20

5- الشباب 26 من 20

الدوري السوري

سقط ثلاثي الصدارة في فخ التعادل فبقيت الصدارة على حالها أول من أمس الجمعة في إفتتاح المرحلة الثالثة والعشرين من بطولة سوريا لكرة القدم.

ففي حلب، تعادل الكرامة المتصدر مع مضيفه الحرية دون أهداف فرفع الكرامة رصيده الى 52 نقطة، في حين بقي الحرية في المركز الرابع عشر الاخير برصيد 20 نفطة.

وبقي الاتحاد ثانيا بفارق نقطة خلف الكرامة بعد تعادله مع مضيفه جبلة بهدف لابراهيم عزيزة (58 من ركلة جزاء) مقابل هدف للعراقي هشام محمد (14) فبقي جبلة تاسعا برصيد 25 نقطة.

وفي حمص، تعادل الطليعة الثالث مع مضيفه الوثبة بهدف لخالد البابا (38) مقابل هدف لعلي غليوم (43).

فرفع الطليعة رصيده الى 45 نقطة في المركز الثالث، مقابل 21 نقطة والمركز الثاني عشر للوثبة.

وإنتهت المباريات الثلاث الاخرى بالفوز، ففي العاصمة إستعاد الوحدة أمل البقاء في دوري الاضواء بفوز كبير على القرداحة بثلاثة أهداف نظيفة سجلها عمر خليل (33) ومهند خراط (76) وماهر السيد (90).

وتوقفت المباراة نحو 13 دقيقة بعد إعتراض القرداحة على هدف الوحدة الاول وتوجه لاعبوه الى غرفة تغيير الملابس معلنين إنسحابهم من المباراة قبل أن يعاودوا اللعب لان عقوبة الانسحاب وفقا لنظام الدوري السوري تقضي بهبوط الفريق المنسحب الى الدرجة الثالثة وتحرير كشوف لاعبيه.

وهذا هو أول فوز للوحدة منذ المرحلة الخامسة فرفع رصيده الى 22 نقطة في المركز الحادي عشر، مقابل المركز الثالث عشر للقرداحة برصيد 21 نقطة.

وفي دير الزور، تابع فريق الجيش سلسلة نتائجه المتواضعة فخسر أمام مضيفه الفتوة بهدفين نظيفين للعراقي حمد الحماد (44) وجاسم نويجي (81)، وتقدم الفتوة للمركز السادس برصيد 29 نقطة، فيما تجمد رصيد الجيش عند 30 نقطة في المركز الرابع.

وحسم حطين دربي مدينة اللاذقية لصالحه بفوزه على تشرين بهدف وحيد لسيد بيازيد (85)، ورفع حطين رصيده 28 نقطة في المركز السابع بفارق نقطين أمام تشرين الثامن، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- الكرامة 52 نقطة من 22 مباراة

2- الاتحاد 51 من 22

3- الطليعة 45 من 23

4- الجيش 30 من 23

5- المجد 29 من 22

الدوري اللبناني

حقق الانصار حامل اللقب ومتصدر لائحة الترتيب فوزا صعبا على ضيفه شباب الساحل 2-1 أول من أمس الجمعة على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في إفتتاح المرحلة الخامسة عشرة من الدوري اللبناني لكرة القدم.

وعزز الانصار بهذا الفوز صدارته برصيد 41 نقطة وبفارق 11 نقطة عن ملاحقه المباشر الصفاء الذي واجه العهد مساء  أمس السبت، فيما تختتم المرحلة اليوم بثلاث مباريات حيث يلعب التضامن صور مع الريان، والمبرة مع السلام زغرتا، والاهلي صيدا مع طرابلس الرياضي.

وسجل هدفي الانصار العراقي صالح سدير (8) (53)، فيما سجل هدف الساحل الوحيد حسين عليق (38)

وعلى ملعب بلدية برج حمود، فشل النجمة في فك عقدة مضيفه الحكمة بتعادله معه 2-2 في مباراة قوية حفلت بالاهداف الجميلة والاثارة على مدار الشوطين.

وسجل هدفي النجمة خالد حمية (10)، علي واصف محمد (90)، أما هدفي الحكمة فسجلهما بول رستم (58)، البرازيلي طومي جاكوميللي (78)، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- الانصار 41 نقطةم ن 15 مباراة

2- الصفاء 30 من 14

3- النجمة 25 من 15

الحكمة 25 من 15

5- العهد 24 من 14

الدوري الاماراتي

حقق الجزيرة الثالث فوزا ثمينا على ضيفه الاهلي الثامن بالتغلب عليه 1-0، فيما أسقط الشباب التاسع الشارقة الخامس بالفوز عليه 3-1 وهي النتيجة ذاتها التي انتهت عليها مواجهة القاع بفوز الامارات متذيل الترتيب على دبي العاشر، أول من أمس الجمعة في المرحلة السابعة عشرة من بطولة الامارات لكرة القدم.

في المباراة الاولى، واصل الجزيرة ضغطه على ثنائي الصدارة بفضل هدف وحيد سجله ابراهيما دياكي (47) في مرمى الاهلي، رافعا رصيد فريقه الى 32 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطتين عن الوصل المتصدر ونقطة واحدة عن الوحدية الثاني.

وفي الثانية، تخطى الشباب ضيفه الشارقة بثلاثة اهداف تناوب على تسجيلها الغاني برينس (5) وعصام ضاحي (47) وسالم سعد (72 من ركلة جزاء)، مقابل هدف لسعيد الكاس (27) الذي طرد في الدقيقة 76.

وبهذا الفوز رفع الشباب رصيده الى 22 نقطة واصبح سابعا، فيما تجمد رصيد الشارقة عند 23 نقطة في المركز الخامس.

وحسم الامارات مواجهته المصيرية مع ضيفه دبي وفاز في إحدى معارك الهروب من شبح الهبوط الى الدرجة الثانية بالتغلب عليه بثلاثة اهداف لعادل درويش (15) والايراني رسول الخطيبي (38) ومواطنه علي رضا عياناتي (82)، مقابل هدف لوليد عبيد (45).

فتخلى الامارات عن مركزه الاخير واصبح عاشرا برصيد 17 نقطة، فيما تجمد رصيد دبي عند 16 نقطة في المركز الحادي عشر قبل الاخير، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- الوصل 34 نقطةمن 17 مباراة

2- الوحدة 33 من 17

3- الجزيرة 32 من 17

4- الشعب 28 من 17

5- الشارقة 23 من 16

التعليق