منتخب السيدات ينتزع الفوز من (المنظم) في شطرنج العرب الفرقية

تم نشره في الثلاثاء 27 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً
  • منتخب السيدات ينتزع الفوز من (المنظم) في شطرنج العرب الفرقية

مصطفى بالو

عمان- حققت لاعبات المنتخب الوطني للسيدات بالشطرنج فوزا مستحقا على لاعبات منتخب تونس الاول (المنظم) في منافسات بطولة العرب الفرقية للاناث للشطرنج، التي تستمر حتى التاسع والعشرين من شهر/اذار الحالي، وفي الوقت الذي حسنت لاعباتنا موقعهن على سلم الترتيب متقدمات الى المركز الخامس برصيد (7،5) نقطة، مع انتهاء الجولة السادسة التي استمرت حتى ساعة متأخرة من اول من امس، ويطمحن الى مواصلة التقدم الى المراكز المتقدمة بلقاء لاعبات منتخب ليبيا في الجولة السابعة التي استمرت حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية في قاعة الجمعية التونسية للشطرنج.

الاردن (2،5)

تونس (0،5)

وجاءت احداث لقاء منتخبنا مع نظيره التونسي مثيرة من حيث صراع الافكار وتنوع الحلول على الرقعة الشطرنجية، لتتمكن غيداء العطار من تحقيق الفوز على الطاولة الاولى، وحققت النتيجة نفسها سندس بينو على الطاولة الثانية، في الوقت الذي استمر فيه لقاء اللاعبة تانيا عماد امين على الطاولة الثالثة لمدة طويلة قبل ان ينتهي بالتعادل الذي رصد نصف نقطة لكل من اللاعبتين، لتكون النتيجة النهائية فوزا مستحق للاعباتنا بنتيجة (2،5/ 0،5)، رفعت معه لاعباتنا رصيدهن الى (7،5) نقطة.

وفي اتصال هاتفي لـ(الغد) مع رئيس الوفد وامين سر نادي الشطرنج الملكي سهيل الصرايرة قال: ان اللاعبات دخلن اجواء المنافسات وبدأن يحصدن ثمار خبرتهن، بعد ان تخلصن من مواجهة اللاعبات العربيات المميزات ولاسيما (الامارات والعراق والجزائر)، اللواتي يسيطرن على المراكز الثلاثة الاولى، مؤكدا ان هذا الفوز من شأنه ان ينعكس ايجابا على معنويات اللاعبات، ويساهم بدرجة كبيرة في تحقيق نتائج ايجابية في الجولات الثلاث المتبقية امام ليبيا ومنتخبي تونس (ب+ج)، متوقعا ان يحققن ما هو مطلوب منهن، الامر الذي من شأنه ان يعزز موقعهن في المنافسة على المراكز الاربعة الاولى، اذا اخذنا بعين الاعتبار ان المنتخبات الثلاثة القوية ستتواجه فيما بينها في الجولات الاخيرة من شأنه ان يحدث تغييرا في الترتيب النهائي مع ختام الجولة الاخيرة.

السفاريني يغازل ذكريات الألق

من جهة اخرى استطاع اللاعب سامي السفاريني (المصنف الاول بالنسبة للاعبينا في قائمة الاتحاد الدولي للعبة)، ان يستعيد ذكريات ألقه كبطل للمملكة بعد ان غاب عنها في الموسم الماضي، وهو يواصل الصدارة للمرحلة النهائية مع ختام الجولة السابعة من البطولة برصيد 7 نقاط، ورغم ان البطولة ما زالت في منتصفها من حيث عدد الجولات، الا ان تخطي السفاريني اشد منافسيه بتحقيقه الفوز على احمد السمهوري وقبله بهجت الريماوي، وتعثر اوس قدارة ومهند القاسم وعبد الرحمن محمود، وبقاء لقاءات شبه محسومة للسفاريني فإنه بدأ يقترب بقوة من اللقب.

 ويذكر ان المركز الثاني يتقاسمه كل من مهند القاسم واحمد السمهوري برصيد 5،5 نقطة، ويحتل المركز الثالث كل من اوس قدارة وعبد الرحمن محمود وبهجت الريماوي برصيد 4،5 نقطة، الامر الذي يبشر بمنافسة شرسة بين اللاعبين لتحسين موقعهم على سلم الترتيب في الجولة الثامنة التي ستقام عند الساعة الخامسة من مساء يوم الخميس المقبل.

التعليق