ساحل العاج يجتاز موريشيوس وديا وفوغتس يرحب بـ"الطيور المهاجرة"

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً
  • ساحل العاج يجتاز موريشيوس وديا وفوغتس يرحب بـ"الطيور المهاجرة"

تصفيات أمم افريقيا 2008

 

مدن افريقية - فازت ساحل العاج على موريشيوس 3-0 في المباراة الودية الدولية التي جمعت بين منتخبيهما الليلة قبل الماضية.

واحرز سالومون كالو مهاجم نادي تشلسي اللندني بطل الدوري الانجليزي الممتاز اول هدف دولي له عندما سجل هدف السبق لمنتخب بلاده في الدقيقة 60 من المباراة، واضاف ستيف جوهوري لاعب نادي بروسيا مونشنغلادباخ الالماني الهدفين الثاني والثالث لمنتخب ساحل العاج في اخر 15 دقيقة من المباراة.

وغاب عن المباراة قائد منتخب ساحل العاج ديدييه دروغبا، وتأتي المباراة في اطار استعدادات منتخب ساحل العاج لمباراته المقبلة في تصفيات كأس الامم الافريقية امام مدغشقر بعد غد الاحد.

فوغتس سعيد بلاعبي نيجيريا

قال الالماني بيرتي فوغتس المدير الفني الجديد للمنتخب النيجيري لكرة القدم أول من أمس الاربعاء إنه سعيد بلاعبي الفريق وذلك بعدما أكمل جلستين تدريبيتين للمنتخب خلال أقل من 24 ساعة، وقال فوغتس في مدينة أبيوكوتا الواقعة جنوب غربي نيجيريا: "كانت التدريبات جيدة واللاعبون يتكيفون مع الطقس، إنني سعيد بلاعبي الفريق. ورغم الرحلة الطويلة من أوروبا إلا أنهم استقروا سريعا من أجل المهمة التي عادوا من أجلها إلى بلادهم إنهم جاءوا مسرعين للمشاركة في التدريبات بدون تذمر".

ويلتقي المنتخب النيجيري مع نظيره الاوغندي في أبيوكوتا يوم غد السبت ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الامم الافريقية المقبلة، وتتصدر نيجيريا المجموعة الثالثة بالتصفيات حاليا برصيد ست نقاط حيث فاز المنتخب النيجيري في اللقاءين اللذين خاضهما حتى الان بالتصفيات.

ورغم أن فوغتس كان قد هدد بحرمان أي لاعب يتخلف عن مواعيد المعسكر من المشاركة في التدريبات إلا أنه تغاضى عن ذلك عندما تخلف بيتر أوديموينجي لاعب ليل الفرنسي وجون أوتاكا لاعب رين الفرنسي عن المواعيد مساء الثلاثاء الماضي وكذلك عندما وصل جون ميكيل أوبي لاعب تشلسي الانجليزي إلى المعسكر بعد التدريبات الصباحية اول من امس الاربعاء، وقال فوغتس: "لديهم أعذارا حقيقية حيث أن بعضهم يعاني من مشكلات بشأن جوازات السفر كما أن رحلتهم تبدو أطول من أبوجا إلى لاغوس ثم إلى هنا في أبيوكوتا لذلك أعتقد أن لديهم أعذارا مقبولة.

أما عن اللاعبين المحليين فقد قال فوغتس إنه يتعامل معهم بشكل صارم، وأضاف المدرب الالماني: "أطلق عليهم فريق المستقبل وليس اللاعبين المحليين، إنني أعمل مع فريق المستقبل الذي يضم خمسة لاعبين في المنتخب وهم يعملون بشكل جيد".

وقال فوغتس: "نحن بحاجة إلى 25 أو 30 لاعبا لبناء منتخب قومي جيد، لذلك فإن الباب مفتوح أمام المزيد من اللاعبين المحليين والمحترفين بالخارج للانضمام إلى صفوف المنتخب".

لوروا يستدعي لاعبين جديدين

استدعى المدرب الفرنسي كلود لوروا المدير الفني للمنتخب الغاني لكرة القدم لاعبين اثنين محترفين خارج غانا للمشاركة للمرة الاولى ضمن صفوف منتخب بلادهما في مباراتيه الوديتين أمام منتخبي النمسا والبرازيل وذلك بعد إصابة القائد ستيفن أبياه ومايكل إيسيان نجم فريق تشلسي الانجليزي.

وقال الاتحاد الغاني للعبة أول من أمس الاربعاء أن لاعبين من المنتخب الاولمبي الغاني وهما أنتوني أنان لاعب آي كيه ستارت النرويجي وبيرنارد ياو كوموردزي لاعب إغاليو اليوناني سيشاركان مع المنتخب الاول بدلا من أبياه وإيسيان المصابين، وقال الاتحاد أيضا أن باتريك أنتوي حارس مرمى فريق ليبرتي الغاني والمنتخب الاولمبي انضم لقائمة المنتخب الاول كحارس ثالث للفريق في مباراتيه الوديتين المقبلتين.

وتعرض أبياه لاصابة في الفخذ خلال مشاركته مع فناربخشه التركي في المباراة التي فاز فيها الفريق على بورساسبور 4-0 في الدوري التركي، وخضع أبياه قائد المنتخب الغاني للاشعة يوم الاثنين الماضي وأخبره الاطباء بضرورة الراحة لمدة أسبوعين.

أما إيسيان الذي غاب بسبب الاصابة عن صفوف تشلسي في مباراتيه الماضيتين أمام شيفيلد، في الدوري الانجليزي، وتوتنهام في إعادة مباراة دور الثمانية بكأس إنجلترا، فقد استبعد أيضا من تشكيل المنتخب لنفس السبب.

وسيخوض المنتخب الغاني مباراتين وديتين خارج أرضه أمام منتخبي النمسا والبرازيل خلال أربعة أيام، ويلتقي المنتخب الغاني مع نظيره النمساوي في مدينة غراتس النمساوية يوم غد السبت، وبعدها يسافر إلى البرازيل ليلتقي مع بطل العالم السابق المنتخب البرازيلي في سولنا.

تجدر الاشارة إلى أن المنتخب الغاني التقى مع نظيره البرازيلي في الدور الثاني ببطولة كأس العالم 2006 بألمانيا وأسفر اللقاء عن هزيمة غانا وخروجها من البطولة وتأهل البرازيل لدور الثمانية.

وتأتي المباراتين الوديتين في إطار استعدادات المنتخب الغاني لبطولة كأس الامم الافريقية المقبلة التي تقام نهائياتها في غانا عام 2008.

يذكر أن غانا باعتبارها الدولة المستضيفة تأهلت دون خوض التصفيات إلى نهائيات كأس الامم الافريقية التي تنطلق فعالياتها في أكرا في كانون الثاني/يناير 2008، وضمت القائمة بعد التغييرات التي أجراها لوروا كل من وريتشارد كينغسون (أنقرة سبور التركي) وباتريك أنتوي (ليبرتي الغاني) لحراسة المرمى، وهانز أدو ساربي (فولفسبورغ الالماني) وجون بانتسيل (وست هام الانجليزي) وفرانسيز ديكوه (أوتريخت الهولندي) وألفريد آرتور (أشانتي غولد) وإلياسو الحسن (ساتيرن الروسي) وجون مينساه (رين الفرنسي) للدفاع، وأنتوني أنان (آي كيه ستارت النرويجي) وبيرنارد ياو كوموردزي (إغاليو اليوناني) ولاريا كينغسون (هارتس الاسكتلندي) وسولاي مونتاري علي (أودينيزي الايطالي) وهامينو دراماني (جنشلربيرليجي التركي) وإيريك أدو (أيندهوفن الهولندي) ومايكل هيليغبي (غانغان الفرنسي) لخط الوسط، وجونيور أغوغو (نوتنغهام فورست الانجليزي) وبيتر أوفوري كواي (أوفي كريتي اليوناني) وأسامواه جيان (أودينيزي الايطالي) وأليكس تاتشي مينسون (سان غالين السويسري). 

التعليق