الاردن يكشف النقاب عن انطلاقة فريدة مذهلة للرالي المقبل

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً
  • الاردن يكشف النقاب عن انطلاقة فريدة مذهلة للرالي المقبل

استعدادا لاستضافة بطولة العالم

 

  عمان-الغد- بعد أشهر من الكتمان الشديد على أحد أفضل أسرار الشرق الاوسط الرياضية المهمة، كشف رالي الاردن أخيراً النقاب عن الموقع الذي سيحتضن حفل انطلاق رالي الاردن الكرنفالي الفريد والمذهل في العاشر من مايو/آيار المقبل، حيث ان مسجد الملك حسين بن طلال -أحد أكبر وأكثر المعالم الدينية المدهشة المتميزة بهندستها المعمارية الفذة في عصرنا اليوم- قد اختير كمنظر خلفي لموقع الترحيب بالعالم، وذلك وفق ما ذكرته الاردنية لرياضة السيارات الشركة المنظمة لرالي الاردن يوم امس.

  وسبق هذا الاعلان الكثير من التكهنات حول موقع انطلاق الرالي، حيث يعد الاردن موطناً لبعض أكثر المعالم والمواقع التاريخية والسياحية المدهشة في العالم، وتقع العديد من هذه المواقع والمعالم قريباً من دروب الرالي، وكثرت الشائعات حول أي من هذه المواقع سيقع عليه الاختيار ليصبح الخلفية المثالية الجذابة لحفل انطلاق أكبر حدث رياضي واجتماعي في الاردن.

  وقال زياد لوزا مدير رالي الاردن:"اننا ببساطة نمتلك خيارات واسعة، فلدينا على الأقل دستة من ابرز وأشهر المواقع والمعالم التاريخية في مدينة عمان لوحدها ويمكننا الاختيار منها أي موقع، الا اننا منحنا الأولوية لعنصر السلامة أولا، وسهولة وصول المشاهدين الى الموقع، ثانياً ان مسجد الملك حسين بن طلال طيب الله ثراه يقع في وسط حدائق الحسين، مما يعني اننا جلبنا الحدث الى قلب سكان عمّان".

  ويعتبر رالي الاردن 2007 الذي سيقام في مايو المقبل الجولة الرابعة من جولات بطولة الشرق الاوسط للراليات لهذا الموسم، وسيشكل رالي هذا العام بروفة متكامل وشاملة وحقيقية لرالي العام المقبل عندما تستقبل الاردن لأول مرة بطولة العالم للراليات 2008، مما يعزز تطلعات المنظمين للحصول على أكبر قدر من المعلومات استعداداً للحدث الأكبر في العام المقبل.

يذكر ان مسجد الملك حسين بن طلال قد استغرق تشييده عامين واكتملت رحلة بنائه في العام الماضي، ويتسع لنحو 3000 مصل ويعتبر أحد أبرز أعمال الهندسة المعمارية الفذة في الشرق الاوسط .

  وقام بتصميم المسجد الفخم المهندس المعماري المصري خالد عزام، ويربض المسجد على أعلى ربوة من روابي عمان ويضم أربعة مأذن وتتجلى روعة اسلوب العمارة الاسلامية في كافة اركانه واسقفه وقناطره وارضياته وأقواسه ونقوشه وجدرانه المبنية من الحجر الاردني، ويحتضن المسجد متحف التاريخ الهاشمي الذي يضم رسالة بعث بها رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الى هرقل ملك البيزنطيين.

ويضاء مسجد الملك حسين بن طلال مساءً مما شجع المنظمون لتحديد السابعة مساء يوم العاشر من ايار/مايو موعداً لانطلاق الرالي، وسيوفر المسجد خلفية غاية في الروعة والأبهة والجمال، مما يجعل رالي الاردن بدون ادنى شك واحدا من اكثر الأحداث الرياضية المدهشة في العالم.

وسيعزز هذا الموقع صناعة السياحة في الاردن حيث ستنقل الوسائل الاعلامية المختلفة صور حفل الانطلاق الى كافة انحاء العالم، وستنتقل فعاليات الرالي بعد الانطلاقة عبر يومين من المنافسات الحامية حول وادي الاردن والبحر الميت. ويقع مقر الرالي الرئيسي على ضفة البحر الميت، بينما يقع على مقربة منه مركز الخدمة وفنادق خمسة نجوم عالمية المستوى.

  وستمر دروب الرالي بالقرب من أجمل المواقع التاريخية في العالم مثل المغطس في نهر الاردن حيث جرى تعميد السيد المسيح عليه السلام، وجبل نيبو المطل على البحر الميت وفلسطين والذي يقال انه مكان استراحة سيدنا موسى عليه السلام، والبتراء على بعد مسافة قصيرة بالسيارة.

التعليق