انجيلينا جولي في السفارة الأميركية للحصول على تأشيرة للطفل الفيتنامي

تم نشره في الأربعاء 21 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً
 

هو شي مينه (فيتنام)- توجهت الممثلة الاميركية انجيلينا جولي صديقة الممثل براد بيت أمس الثلاثاء وسط حماية امنية مشددة الى السفارة الاميركية في هانوي للحصول على تأشيرة دخول للطفل الفيتنامي الذي تبنته لتوها.

ووصلت النجمة الاميركية والطفل بام كوانغ سانغ في سيارة تويوتا داكنة الزجاج متجنبة عدسات المصورين.

وقطعت جولي المسافة بين هو شي مينه (جنوب) حيث تبنت الطفل الاسبوع الماضي، وهانوي على متن طائرة خاصة.

ولاسباب تتعلق بحماية الحياة الخاصة، رفضت السفارة الاميركية التعليق على التبني بحد ذاته، قائلة ان الحصول على تأشيرة دخول من هذا النوع يستغرق 24 ساعة.

وقال متحدث باسم السفارة ان "اي طفل يتم تبنيه يحق له الحصول على الجنسية الاميركية فور وصوله الى الولايات المتحدة".

وكانت انجيلينا جولي عبرت عن اسفها الاسبوع الماضي لانها وضعت الطفل الذي ستطلق عليه اسم باكس ثيين تحت اضواء وسائل الاعلام. فمنذ تبنيها الطفل الخميس الماضي وهي تلاحق من قبل وسائل الاعلام في كل تنقلاتها في فيتنام.

وحازت جولي جائزة اوسكار عن دورها في فيلم "غيرل انترابتد". والى جانب ابنتها شيلو نوفيل من براد بيت، لجولي ولدان بالتبني هما مادوكس وهو كمبودي (خمس سنوات) وزهرة الاثيوبية البالغة من العمر سنتين.

التعليق