مدينة الحسن الرياضية تشهد نقلة نوعية في حجم نشاطاتها العام الماضي

تم نشره في الجمعة 16 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً
  • مدينة الحسن الرياضية تشهد نقلة نوعية في حجم نشاطاتها العام الماضي

 

اربد-الغد- بين مدير مدينة الحسن الرياضية امين المومني ان العام 2006 شهد نقلة نوعية في حجم النشاطات التي اقيمت على مرافق ومنشآت المدينة، سواء كانت نشاطات ومباريات رسمية او تدريبية، مثلما شهد العام الماضي استضافة نادي مدينة الحسن لاول بطولة عربية في السباحة بمشاركة فرق من مصر وسورية ولبنان بالاضافة للاندية الاردنية.

واشار المومني الى ان ميزانية المدينة للموسم الحالي تعتبر قياسية يحث بلغت ما يقارب المليون دينار، موضحا ان ابرز انجازات الموسم ستكون متعلقة بأعمال الصيانة ومشاريع الاستثمار من خلال استكمال مركز اللياقة البدنية والمطاعم والكفتيريات والقاعات المختلفة، لافتا الى انه تم طرح 15 عطاء لتنفيذ اعمال الصيانة الضرورية الهامة لمختلف مرافق المدينة، حيث بلغ مجموع ما تم صرفه على هذه الاعمال 170/300 ألف دينار مؤكدا على ان العام الحالي سيشهد الانطلاقة الحقيقية للمدينة والنادي.

واستعرض المومني ابرز الانشطة والفعاليات الرياضية التي استضافتها مرافق المدينة للموسم الماضي والتي جاءت على النحو التالي:

ستاد كرة القدم

وهو ملعب منجل بالعشب الطبيعي بمواصفات دولية يتسع لخمسة عشرة ألف متفرج مزود باضاءة حسب المواصفات القانونية، ومزود بلوحة الكترونية متلفزة واجهزة السيطرة الاخرى وقد احتضن العديد من المباريات الدولية والرسمية والتدريبية.

وقد بلغت عدد المباريات 52 مباراة 26 منها بدوري اندية الدرجة الممتازة و9 مباريات في بطولة الدرع و 5 مباريات ببطولة الكأس، و5 مباريات ضمن بطولة نادي شباب الاردن و5  مباريات ودية و 8 مباريات في بطولة الاستقلال الكروية ومباراة اعتزال واحدة، فيما بلغ عدد التدريبات التي اقيمت على ارض الملعب 26 تدريبا بواقع 52 ساعة كان لنادي الحسين نصيب الاسد منها 13 مرة وللعربي 8 مرات.

مضمار العاب القوى

استضاف مضمار العاب القوى 12 بطولة رسمية و356 تدريبا لمختلف الاندية والهيئات الممارسة للعبة، ويعتبر المضمار من مرافق ملعب كرة القدم وهو مضمار مطاطي مقسم الى ثمانية حارات حسب المواصفات الدولية، بالاضافة الى كافة التجهيزات الفنية والالكترونية الخاصة بالعاب القوى من: رمي الرمح والقرص والجلة والقفز بالزانة والوثب والوثب الطويل.

الصالة الرياضية الرئيسية

وهي صالة رياضية مغلقة ارضيتها من (خشب الباركيه) تتسع لآلفي مشاهد ومزودة بكافة الاجهزة الالكترونية والتقنية، التي تحتاجها المباريات الرسمية حسب المواصفات الدولية من الساعة الالكترونية والاضاءة وبقية التجهيزات اللازمة، وقد اقيمت عليها العديد من المباريات الرسمية والبطولات العربية ومن ابرزها بطولة الكرمل العربية لكرة الطائرة وبطولة الجليل العربية لكرة السلة.

وبلغت مجمل المباريات التي اقيمت على ارض الصالة العام الماضي 230 مباراة موزعة على العاب كرة اليد 112 مباراة وكرة السلة 91 مباراة وكرة الطائرة 27 مباراة.

الصالة التدريبية

وهي صالة مغلقة بنفس مواصفات الصالة الرياضية الرئيسية من حيث الارضية والالعاب التي يمكن ممارستها وخصصت لغايات التدريب للاندية والمنتخبات الوطنية، واحيانا تستقبل المباريات الرسمية للدرجة الثانية فما دون ومباريات الفئات العمرية المختلفة.

وقد بلغت مجمل النشاطات التي اقيمت على الصالة سواء مباريات رسمية او ودية او تدريبات 1713 نشاطا، موزعة على كرة اليد 761 كرة السلة 448 كرة الطاولة 367 ريشة طائرة 157 كرة طائرة 367 الكرة العابرة 41.

مضمار المشي واللياقة البدنية

انسجاما مع سياسة المجلس الاعلى للشباب بانفتاح المدن الرياضية على المجتمع المحلي عملت ادارة المدينة على فتح ابواب المدينة، واتاحة الفرصة لابناء المجتمع المحلي بكافة فئاته على ممارسة الرياضة خاصة رياضة المشي، واستقطبت المدينة نسبة عالية من الممارسين لهذه الرياضة من خلال توفير الاجواء المناسبة لممارسة هذا اللون من النشاط الهام، الذي لاقى قبولا واستحسانا كبيرا من الافراد، وقدر عدد المستفيدين منه بأكثر من مائة الف مواطن خلال العام الماضي، ونظرا لاهمية توفير الاجواء الملائمة للممارسة رياضة المشي والتمتع بالاجواء الرياضية والاجتماعية، فقد عملت المدينة على القيام بعملية تنظيم دخول الرواد والممارسين لهذا اللون من الرياضة، مثل اصدار منشورات التوعية الخاصة بالارشادات والتعليمات الخاصة بالمحافظة على المدينة ومرافقها، وكذلك المنشورات الخاصة بالنصائح والارشادات الرياضية وتوزيع تصاريح الدخول لسيارات العائلات الذين يترددون على المدينة باستمرار.

ابرز الانشطة والانجازات

كان عام 2006 عاما مميزا حافلا بالنشاطات والتي كان اهمها اقامة اول بطولة عربية في السباحة واقامة المدارس الصيفية، والدورات التعليمية والتدريبية ودورات اللياقة البدنية للسيدات، ودورات تعليمية في التنس الارضي ودورات الانقاذ المائي علاوة على نشاطات اللجان المختلفة، كلجنة السباحة ولجنة التنس الارضي ولجنة السكواتش.

وكان من ابرز انجازات العام الماضي تطوير مركز اللياقة البدنية، وتحديث البنية التحتية وشراء الاجهزة المكملة للاجهزة الموجودة، بهدف الوصول بالمركز الى النموذجية وقد تزايد اعداد الرواد والمستخدمين خلال العام الماضي، حيث بلغ عدد المشتركين 1021 مشتركا ومشتركة وعقدت 24 دورة لياقة بدنية للسيدات وشارك بها 645.

وتشتمل برامج المركز على دورات اللياقة البدنية الاكسجينية والتدريب على الاجهزة الكهربائية.

واخيرا بين المومني ان المدينة حرصت على تبني سياسة المشاركة في كافة البرامج، التي تساهم في رفع كفاءة الموظفين العاملين لديها، وذلك حرصا منها علي ان يبقى الموظف مواكب لتطورات العصر الحديث، والتطور التكنولوجي ونظم المعلومات من خلال اشراكهم بالعديد من الدورات المتخصصة.

التعليق