القضاء على مرض "شلل الأطفال" يتطلب بليون دولار أخرى

تم نشره في الخميس 1 آذار / مارس 2007. 10:00 صباحاً
  • القضاء على مرض "شلل الأطفال" يتطلب بليون دولار أخرى

 

جنيف- قال مسؤول كبير بمنظمة الصحة العالمية ان هناك حاجة الى بليون دولار أخرى وعامين آخرين على الاقل لتخليص العالم من مرض شلل الاطفال.

ولايزال المرض الذي يمكن ان يسبب شللا دائما للاطفال موجودا في اجزاء من الهند ونيجيريا وافغانستان وباكستان وهي الدول الوحيدة التي اخفقت حتى الآن في وقف انتشار المرض عن طريق اللقاحات.

واعلنت كل من هذه الدول زيادة في الاصابات في العام الماضي بما يرفع اجمالي عدد حالات الاصابة على مستوى العالم بدرجة طفيفة الى 1985 حالة من 1979 حالة قبل عام وهو ما يصعب نجاح حملة بدأت قبل 20 عاما لاجتثاث الفيروس المسبب للمرض.

وقال ديفيد هيمان وهو متخصص في علم الاوبئة ويرأس وحدة القضاء على مرض شلل الاطفال بمنظمة الصحة العالمية انه لا يوجد اي نقاش داخل الوكالة التابعة للامم المتحدة بشأن الاستمرار في هدف القضاء التام على المرض رغم الانتكاسات.

واضاف في مقابلة مع رويترز قبل اجتماع على مستوى عال أمس بشأن الخطوات المقبلة في الحملة العالمية "هذا ليس حتى محل تساؤل. سننتهي من شلل الاطفال."

ويجمع اجتماع جنيف قادة من نيجيريا وباكستان والهند وافغانستان ومانحين دوليين وخبراء في الصحة.

وقال هيمان ان تقليص استخدام اللقاحات قبل التأكد من خلو العالم من مرض شلل الاطفال من شأنه ان يؤدي حتما الى انتشار المرض من بؤره المحدودة حاليا ويصيب عشرات الاطفال.

وأضاف ان هناك حاجة الى بليون دولار اخرى من المانحين لاتمام هذه المهمة مما يرفع التكلفة النهائية للبرنامج الى أكثر من 6 بلايين دولار. وتمويل برنامج منظمة الصحة العالمية لمكافحة شلل الاطفال لعام 2007-2008 يعاني عجزا قدره 575 مليون دولار.

ومن غير المتوقع ان يحدد مؤتمر جنيف موعدا مستهدفا جديدا للقضاء على المرض.

التعليق