ريال مدريد يعتزم بيع روبينيو نهاية الموسم الحالي

تم نشره في السبت 24 شباط / فبراير 2007. 10:00 صباحاً
  • ريال مدريد يعتزم بيع روبينيو نهاية الموسم الحالي

مدريد - رغم الجهود الضخمة التي بذلها نادي ريال مدريد الاسباني لكرة القدم لضم المهاجم البرازيلي الشاب روبينيو من سانتوس البرازيلي قبل بداية الموسم الماضي وعلى الرغم من المشاكل التي يعانيها الفريق في الموسم الحالي خاصة في خط الهجوم يعتزم النادي الاسباني بيع روبينيو في نهاية الموسم الحالي.

ولم يكن أحد يتوقع أن يفشل النجم البرازيلي الشاب الذي انتقل إلى النادي الملكي في تموز/يوليو 2005 في حجز مكانه بالتشكيل الاساسي خاصة بعد المقابل المادي الكبير الذي دفعه النادي الاسباني لضمه بالاضافة إلى الصراع المثير مع الاندية الاخرى على التعاقد مع اللاعب بل ومع سانتوس نفسه الذي تمسك بشدة ببقاء اللاعب ضمن صفوفه إلا أنه حصل على مقابل مادي كبير دفعه للاستغناء عن النادي.

لكن روبينيو فشل في نيل تشجيع ومساندة جماهير ريال مدريد ولم يحظ بنفس الشعبية التي نالها نجوم آخرون في الفريق نظرا لافتقاده الثقة بنفسه بالاضافة إلى افتقاده للولاء إلى الفريق، وقال مسؤول كبير بالنادي رفض ذكر اسمه في تصريح لوكالة الانباء الالمانية: "اتخذنا القرار بشكل نهائي في كانون الثاني/يناير الماضي وكان مستواه وسلوكه في آخر مباريات خاضها مع الفريق وهتافات الجماهير المعادية له سببا في فشل محاولات إقناع جهاز الكرة باستمراره مع الفريق، الجميع تعبوا من انتظار صحوة روبينيو ولم يعد هناك من يثق به".

وأكد المصدر أن بقاء روبينيو مع ريال مدريد أصبح مرهونا بأمرين الاول هو أن يطالب المدير الفني الجديد الذي سيتولى تدريب الفريق في الموسم المقبل ببقاء اللاعب والثاني إذا لم يتلق النادي عرضا "محترما" لشراء اللاعب.

وأوضح المصدر أن العقد "المحترم" بالنسبة لريال مدريد من أجل الاستغناء عن اللاعب يعني أن يكون المقابل المادي نحو 18 مليون يورو(23.5 مليون دولار)

وتردد في الاسابيع القليلة الماضية أن ريال مدريد سيطلب 30 مليون يورو(39.2 مليون دولار) للاستغناء عن روبينيو وهو نفس المقابل الذي دفعه النادي إلى سانتوس لشراء اللاعب قبل عام ونصف العام، ولكن ريال مدريد يدرك حاليا أن مستوى روبينيو تراجع كثيرا عما كان عليه عندما كان ضمن صفوف سانتوس وبالتالي يصبح من الخيال انتظار بيعه على أي ناد بنفس المقابل المادي الذي دفعه ريال مدريد لسانتوس، كما أن روبينيو فقد كثيرا من الحماس الذي كان يتسم به عندما انتقل لريال مدريد ويبدو الان "تائها" يبحث له عن وجود في الملعب حيث يفتقد الثقة كما تتسم قراراته داخل الملعب بالعشوائية والتوتر، والاكثر من ذلك هو شعور ريال مدريد بالضيق من سلوك اللاعب خارج الملعب أيضا.

وعلى سبيل المثال ذكرت وسائل الاعلام في وقت سابق واقعة وصول روبينيو للتدريب وهو في "حالة سيئة" بعد ليلة قضاها في احدى الحفلات، ونفى روبينيو ذلك في حين لم يعلق النادي بالنفي على ما ذكرته وسائل الاعلام، وصرح بيا مياتوفيتش مدير الكرة بالنادي لوكالة الانباء الالمانية قائلا: "لسنا مضطرين لابداء أي تفسيرات، روبينيو لاعب محترف يعرف المطلوب منه تماما. تحدثنا مع وكيل أعماله ووالده عن موقف اللاعب مع الفريق حاليا. ويجب أن يتدرب روبينيو فقط حتى يقنع مدربه بمستواه".

وحول روبينيو نفسه إلى ما يشبه "جزيرة" داخل غرف خلع الملابس ونادرا ما يندمج مع زملائه منذ رحيل مواطنه رونالدو الذي انتقل إلى انتر ميلان الايطالي في فترة الانتقالات الشتوية الماضية في كانون الثاني/يناير الماضي حيث كان رونالدو أقرب زملائه إليه.

ولن يشعر أي لاعب بالفريق حاليا بالاستياء أو خيبة الامل في حالة انتقال روبينيو من الفريق لاي ناد آخر، وعلى عكس ما كان متوقعا أصبحت أيام اللاعب في ريال مدريد معدودة بعد أن كان بمثابة "المنقذ" عندما تعاقد معه ريال مدريد منتصف العام قبل الماضي على أمل أن يصبح في ريال مدريد مثلما هو الحال بالنسبة لمواطنه رونالدينيو في برشلونة الاسباني المنافس العنيد لريال مدريد، وذكرت مصادر في النادي: "اللاعب نفسه أصبح مقتنعا بأن مستقبله سيكون خارج مدريد".

ويبدو أن الوقت الحالي هو الوقت العصيب للبرازيليين (راقصي السامبا) في ريال مدريد حيث يقترب إيمرسون أيضا من ترك النادي كما استبعد المسؤولون في النادي تجديد عقد المدافع البرازيلي المخضرم روبرتو كارلوس.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »من يلام (عاشق السامبا)

    السبت 24 شباط / فبراير 2007.
    ريال مدريد مقبرة اللاعبين كثير من النجوم كانو مبدعين مع انديتهم لكن حين يأتو الى مدريد يفقدون بريقهم وحين يتركو مدريد تعود شهيتهم للعب