مازدا بي تي 50: فعالية متجددة بروح جديدة

تم نشره في الثلاثاء 13 شباط / فبراير 2007. 10:00 صباحاً
  • مازدا بي تي 50: فعالية متجددة بروح جديدة

قدمت مازدا مؤخراً الطراز الجديد كليا من شاحنتها الصغيرة بي تي 50، والتي تعتبر من ابرز ما يقدم من طرازات يابانية في هذه الفئة الهامة في السوق الأردنية، وبي تي 50 الجديدة اتت بتصميم جديد يتسم بالرجولة، وبمحرك جديد مشحون ، وبنظام دفع رباعي محكم، وبتجهيزات متكاملة.

تصميماً ، فقد حرص مصممو الصانع الياباني مازدا  على تطبيق فلسفة زووم زووم، والتي تعني فيما تعني التغيير الشامل، والحداثة في التصميم، وروح الأداء الحيوي.

الحداثة والعصرية سمات غلبت على خطوط بي تي 50 الجديدة، ويمتاز جسم هذا الطراز الجديد بانسيابية أكبر واعادة تصميم كاملة للمقدمة والمؤخرة،

السلاسة في الخطوط تسير مع الجسم حتى المؤخرة، وتسير الخطوط بكل نعومة إلى حيث الباب الخلفي للصندوق، والذي جاء بالأضوية الخلفية التي تقع على طرفي هذا الباب بشكل أنيق ومتسق.

من الداخل مقصورة أكثر مدينية من السابق،ويتسم  بالسعة التي زادت بشكل ملحوظ،. لوحة القيادة جاءت بتصميم حديث وجودة مرتفعة، المقاعد جديدة بالكامل ومطورة لمزيد من الراحة خصوصاً عند المسير على الطرقات الوعرة، الكونسول الوسطي يتحلى بجهاز الاستماع الحديث ومفاتيح نظام التكييف والتدفئة التي تتسم بالمنطقية والسهولة في تشغيلها، النوافذ جاءت آلية التحكم وكذلك المرايا الخارجية.

جاءت مازدا بي تي 50 بمحرك الجديد يتحلى بتقنية الشحن  Turbo Diesel، ويمتاز محرك مازدا ذو الأربع اسطوانات و16 صمام وسعة 2.5 لتر، بانتاجه قوة تبلغ 115 حصان، عند دوران متوسط للمحرك ، مما يعني وصول هذا المحرك لأقصى قدراته سريعاً وبشكل يزيد من التجاوب مع متطلبات القيادة، علبة السرعات اليدوية جاءت من خمس سرعات.

امكانيات بي تي 50 على الطريق وخارجه، تعزز بقوة المحرك، وتنتقل بكل سلاسة إلى الطريق عبر نظام دفع رباعي متقدم، طورته مازدا من خلال خبراتها الواسعة في الراليات الصحراوية، فهذا النظام الذي يتيح التعشيق الرباعي من خلال عصا تحكم تعطي للسائق امكانية الاختيار بين المسير بالمحور الخلفي وحده، وأما المسير الرباعي بتعشيق مرتفع للأسطح الملساء والمنزلقة، أو اختيار المسير الرباعي  بتعشيق منخفض للمواقف شديدة الوعورة أو الانحناء أوالانحدار، وتقدم بي تي 50 امكانيات لا حدود لها في عبور الطرقات بأنواعها دون أي مشاكل، وهي تضاهي بذلك سيارات الدفع الرباعي غير المزودة بنظام دفع رباعي ميكانيكي.

التعليق جاء متوازناً بين متطلبات الراحة، وبين حاجات التماسك والتحمل، حيث أتى التعليق الأمامي مستقلاً بنظام الوصلات المزدوجة والعامود الانضغاطي مع اعمدة التوازن، اما الخلفي فجاء الريش المرتفعة التي تضمن القدرة على التحمل في أقسى الظروف التحميل، وعلى كافة الطرق بغض النظر عن نوعيتها.

الأمان والسلامة من الأمور التي توليها مازدا اهتماماً متزايداًُ، حيث تم تزويد بي تي 50 بالوسائد الهوائية للسائق ومرافقه، وكذلك تأتي بي تي 50 مزودة بأنظمة السلامة المعروفة: نظام منع انغلاق المكابح ABS وهذا النظام يعمل عند السير بالدفع الرباعي لمنع تفاوت مستويات نقل الحركة بين العجلات بسبب انزلاق احداها أكثر من الأخريات، مما يعزز التوازن ويحسن من جودة التحكم وقدرة الكبح.

مزايا بي تي 50 عديدة، والتي يتقدمها التصميم الحديث والعملانية، مروراً  بالقدرات الرباعية المشهود لها،واقتصاده في استهلاك والوقود، مما يجعله خياراً مثالياً  من ضمن أفضل الشاحنات الخفيفة الموجودة في السوق.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »Chinese cars (AlRefai)

    الثلاثاء 20 شباط / فبراير 2007.
    hi jaridat alghad ...can u focus on chinese cars factory ......