منظمو اولمبياد بكين ينفذون كل ما تعهدوا به

تم نشره في السبت 10 شباط / فبراير 2007. 10:00 صباحاً

 

   لوزان- قالت اللجنة الاولمبية الدولية اول من امس الخميس ان استعدادات العاصمة الصينية بكين لاستضافة دورة الالعاب الاولمبية عام 2008 تسير بشكل رائع، وقال هاين فيربروغن رئيس لجنة التفتيش على دورة العاب بكين من جانب اللجنة الاولمبية الدولية للصحافيين بعد اجتماع اللجنة التنفيذية: "نحن سعداء للغاية بكيفية سير الامور، لا يوجد تأخير في أي ناحية من العملية التنظيمية".

واشاد فيربروغن ايضا بجهود المنظمين الصينيين لتحسين نوعية الهواء والبيئة قبل دورة الالعاب والتي كانت تمثل اكبر عقبة تواجه استعداد بكين للدورة، واضاف رئيس لجنة التفتيش: "لدينا ضمانات رائعة للغاية ومن الواضح انه تم التعامل بشكل جيد مع مشاكل البيئة".

وتابع بقوله: "لدى المنظمون استعداد لاتخاذ كافة الاجراءات للاهتمام بهذا الامر وقد التزموا بما وعدوا به".

وقال مسؤولو مدينة بكين الشهر الماضي ان الهواء في العاصمة الصينية كان "جيدا" خلال ثلثي الايام تقريبا العام الماضي ولكن التقدم في التغلب على التلوث سيكون اكثر صعوبة خلال الشهور المقبلة وحتى موعد انطلاق الاولمبياد.

وقدمت بكين عندما عرضت استضافة الدورة الاولمبية التزاما بتحسين البيئة في المدينة وكان احد شعارات الدورة "اولمبياد خضراء".

وانفقت بكين عشرين مليار يوان (2.57 مليار دولار) لمكافحة التلوث العام الماضي وقامت بسحب 15 الف سيارة اجرة وثلاثة الاف حافلة قديمة من الشوارع واغلقت مصنعا كبيرا لانتاج الكيماويات وبدأت في نقل مصنع ضخم للحديد والصلب الى اقليم هيبي المجاور.

التعليق