لا صلة بين الهاتف المحمول وسرطان المخ

تم نشره في الثلاثاء 6 شباط / فبراير 2007. 10:00 صباحاً
  • لا صلة بين الهاتف المحمول وسرطان المخ

 

    هلسنكي- ذكرت دورية "انترناشيونال جورنال أوف كانسر" المتخصصة في شؤون السرطان في موقعها على الانترنت أخيرا أن الاستخدام طويل المدى للهواتف المحمولة لا يبدو أن له صلة بمخاطر محتملة للاصابة بسرطان المخ وذلك بحسب دراسة أجريت في الدنمارك وفنلندا والنرويج والسويد وبريطانيا.

  وأشارت الدراسة إلى أنه ليس ثمة مخاطر متزايدة على مستخدمي الهواتف المحمولة في الاصابة بأورام خبيثة في المخ.

وجاء في الدراسة أن "الاستخدام المنتظم للهاتف المحمول ومدة الاستخدام أو عدد المكالمات ليس له تأثير بالنسبة لهذه المخاطر.

وأن الاشارة الوحيدة لتأثير محتمل وجدت بين مستخدمي الهواتف المحمولة لمدة 10 سنوات على الاقل".

وهؤلاء المستخدمون يواجهون "مخاطر متزايدة بسيطة للاصابة بأورام في ذاك الجانب من الرأس الذي يتكلم مستخدم الهاتف ناحيته".

وتأسست هذه المعلومات بناء على مقابلات شخصية بها هامش خطأ بسيط ناتج من نسيان بعض المشاركين في الاستطلاع لعدد المرات التي استخدموا فيها الهاتف.

  وبنيت الدراسة على بيانات جمعت بين عامي 2000 و 2004 وشملت 1521 مريضا بأورام في المخ و3301 من الاصحاء.

وصرح انسي اوفنين كبير الباحثين بهيئة الامان الاشعاعي والنووي الفنلندية بأنه "على الرغم من أن النتائج لا تشير إلى أن استخدام الهاتف المحمول يزيد من مخاطر الاصابة بالسرطان فإننا بحاجة إلى مزيد من البيانات البحثية بشأن الاستخدام طويل المدى".

وتقوم هيئة الامان والاشعاعي والنووي بتحليل البيانات البحثية الواردة من الدول المشاركة.

وكانت الدراسة المنشورة جزءا من دراسة شاملة عن احتمالات الصلة بين سرطان المخ واستخدام الهاتف المحمول والمعروفة باسم "انترفون" من المقرر أن تقدم في المستقبل القريب وشملت الدراسة 14 بلدا.

التعليق