استعراض مسودة مشروع الدراسات الشبابية للعام الحالي

تم نشره في الأحد 28 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً

 

 

    عمان- الغد- استعرضت لجنة البحوث والدراسات التابعة لمركز إعداد القيادات الشبابية التصور الأولي ومسودة محور الدراسات الذي اعتمدته خلال العام الحالي والذي حمل عنوان "البيئة الجامعية والمشكلات المستحدثة لدى الشباب الجامعي في الأردن"، كما قررت المضي نحو طرح المشروع المقترح بكل جوانبه وعرضه في مؤتمر وطني كبير يقام برعاية رفيعة المستوى.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة نهاية الأسبوع الماضي برئاسة رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات والذي تناول فيه رئيس فريق البحث د. ذياب البداينة ملخص المشروع وآلياته والأسس العامة قبل بدء الدراسة، الى جانب عرض التحديات التي ستواجه فريق البحث والتكلفة المالية المتوقعة لإخراج هذا العمل الوطني الكبير والذي سيحدد المشكلات المستحدثة لدى الشباب الجامعي وسبل التغلب عليها ومعالجتها، حيث أشار البداينة الى ارتباط البيئة الجامعية بالبيئة الاجتماعية المحيطة ومدى تأثرها ببعضها البعض، الى جانب التفاعلات بين الطلبة، ودراسة مستفيضة للبيئة الجامعية بكل جوانبها وصولا الى مخرجات الدراسة التي ستحدد المشكلات المستحدثة وعوامل خطورتها، والخصائص التي يمكن إصدار التشريعات اللازمة منها، كما عرض أمام اللجنة أسماء فريق العمل وهم: د. حسين العثمان (جامعة مؤتة)، د. رمزي هارون (الجامعة الأردنية)، والمحامية ريم أبو حسان.

عضيبات أشار أن فريق العمل سيطور المشروع بصورة واضحة، وقد يخرج عنه دراسات تتبعية أخرى في ضوء ما يمكن أن يتوصل اليه الباحثون مع نهاية الدراسة.

التعليق