الصين تشرع في دراسة مكافحة ضغط الدم المرتفع على نطاق واسع

تم نشره في الأحد 7 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً

 

  تشانغتشون- بدأ أخيرا تنفيذ مشروع  "دراسة الوقاية من ضغط الدم المرتفع وعلاجه الشامل" احد المشاريع الوطنية العملاقة للبحوث العلمية التي تدعمها وزارة العلوم والتكنولوجيا ووزارة الصحة في فترة الخطة الخمسية الحادية عشرة ( 2006 ـ 2010 ). وهي المرة الاولى التي تجري فيها الصين دراسة من هذا النوع على نطاق واسع. 

ويشترك في هذا المشروع ما يزيد على 100 مستشفى في اكثر  من 20 مقاطعة وبلدية مركزية ومنطقة ذاتية الحكم بالبلاد. 

  وخلال الخمس سنين المقبلة, سيقوم العلماء والباحثون الصينيون بعلاج موحد والعلاج من خلال تقليل شحوم الدم والبحوث السريرية لتعزيز التدخل الشامل في النمط الحياتي  لـ 12 الف مريض بضغط الدم المرتفع المتصاحب مع العوامل الخطرة للاصابة بأمراض الاوعية الدموية المغذية للقلب.

كما سيقومون ايضا بدراسة جدوى التدخل في النمط الحياتي في الاحياء السكنية ومرضى ضغط الدم المرتفع, وبجمع المعلومات الاساسية حول 50 الف مريض بهذا الداء وبحوث الأضرار الناتجة عن ضغط الدم المرتفع في اعضاء الجسم الاخرى لدى 20 الف مريض. 

وتماشيا مع تغير النمط الحياتي لسكان الصين في السنوات الاخيرة, تصاعدت نسبة الاصابة بارتفاع ضغط الدم عاما بعد عام, فحتى العام 2002, بلغت نسبة الاصابة بهذا الداء وسط  البالغين الصينيين 18.8%, في حين يوجد في الصين حاليا 160 مليون مريض بارتفاع ضغط الدم, ولم تبلغ نسبة السيطرة على هذا المرض الا 6.1% فقط. 

تجدر الاشارة الى ان الامراض الناجمة عن ارتفاع ضغط الدم مثل أمراض الاوعية الدموية المغذية للمخ والقلب وأمراض الكلى قد صارت من أخطر التهديدات على صحة المواطنين الصينيين.

التعليق