منافسة ساخنة متوقعة بين ميتسوبيشي وفولكس فاغن

تم نشره في السبت 6 كانون الثاني / يناير 2007. 10:00 صباحاً
  • منافسة ساخنة متوقعة بين ميتسوبيشي وفولكس فاغن

رالي داكار

 

 لشبونة - تنطلق اليوم السبت فعاليات سباق رالي داكار التاسع والعشرين من العاصمة البرتغالية لشبونة بمشاركة 525 فريقا يتنافسون على مدار أكثر من أسبوعين في أشهر سباقات الرالي لينتهي السباق بهم في نقطة النهاية المعتادة له بالعاصمة السنغالية داكار.

ويشهد السباق هذا العام والذي ينطلق بعد موعده المعتاد بأسبوع كامل مشاركة 187 سيارة و250 دراجة نارية يتنافسون على مسار السباق البالغ طوله 7915 كيلومترا مقسمة على 15 مرحلة.

وأحرز لوك ألفاند بسيارته ميتسوبيشي لقب السباق في العام الماضي 2006 ولكن مقتل صبيين صغيرين خلال السباق خيم بظلاله على أحداث رالي داكار العام الماضي.

وشهد السباق في العام الماضي 3 حوادث مؤسفة أسفرت عن ضحايا وكانت جميعها في الاسبوع الثاني من السباق

ولقي 53 شخصا حتفهم على مدار تاريخ سباق رالي داكار الدولي كان من بينهم 23 متسابقا و17 مشجعا.

ونجح ألفاند في حسم المركز الاول واللقب لصالحه في 2006 بعد التفوق على جينيل دي فيليرز الذي حل في المركز الثاني بسيارته فولكس فاغن توارج.

وينتظر أن يشتعل الصراع هذه المرة أيضا بين ميتسوبيشي وفولكس فاغن على لقب السباق في العام الحالي، وتشارك فولكس فاغن في سباق داكار رسميا للمرة الخامسة.

وأعرب كريس نيسن مدير السباقات في فولكس فاغن عن أمله في أن يسير السباق بالنسبة لسيارة فولكس فاغن بشكل أفضل من العام الماضي وأن يسطر الفريق تاريخا في رالي داكار. وقال نيسن: "نريد أن نكون أول فريق يفوز بهذا السباق الطويل والصعب بسيارة ذات محرك ديزل".

وكان الجنوب أفريقي دي فيليرز الذي أنهى السباق العام الماضي في المركز الثاني صاحب أفضل أداء بسيارات فولكس فاغن منذ أن فاز السويدي فريدي كوتلينسكي بالسباق عام1980، كما أن دي فيليرز أصبح صاحب أفضل مركز بسيارة ذات محرك ديزل في تاريخ رالي داكار.

وسيخوض آري فاتينين الفائز بلقب السباق تسع مرات سابقة سباق العام الحالي بسيارة فولكس فاغن توارج أيضا ليمنح شركة فولكس فاغن الالمانية لصناعة السيارات فرصة أخرى للمنافسة على لقب السباق.

وقال فاتينين الذي يشغل حاليا أحد مقاعد العضوية بالبرلمان الاوروبي: "أحب أفريقيا وداكار". ويقود سيارات فولكس فاغن في السباق أيضا السائقون كارلوس ساينز ومارك ميلر.

ورغم ذلك ستكون شركة ميتسوبيشي اليابانية لصناعة السيارات منافسا قويا حيث تشارك بعدد كبير من المتسابقين في مقدمتهم حامل اللقب ألفاند وستيفان بيترهانسل الفائز بالسباق عامي 2004 و2005 والياباني هيروشي ماسوكا الفائز بالسباق عامي 2002 و2003 والاسباني خوان ناني روما.

وفي فئة الدراجات النارية يسعى الاسباني مارك كوما إلى الدفاع عن لقبه بدراجته "كي تي إم" وسيكون المنافس الاكبر له سيريل ديسبريه الذي أصيب بخلع في الكتف خلال الجزء الذي جرى في المغرب من سباق العام الماضي مما اضطره للانسحاب من السباق تاركا الساحة إلى كوما.

وفي نفس الوقت سيكون سائق الدراجات النارية روبي ألان (65 عاما) هو الاكبر سنا ضمن المشاركين في سباق رالي داكار أشهر وأكبر سباقات الرالي في العالم.

ونتيجة للحوادث المؤلمة التي شهدها السباق في الموسم الماضي اتخذ المنظمون إجراءات أمن إضافية كما غيروا مسار السباق للابتعاد عن مواقع المشاكل في الصحراء الغربية.

التعليق