مهرجانات للاحتفال بشكسبير في واشنطن تستمر ستة اشهر

تم نشره في الأحد 31 كانون الأول / ديسمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

برلين- أعلن الممثل الصحافي للعاصمة الاميركية في ألمانيا أن الزائرين لواشنطن خلال النصف الاول من العام 2007 سيجدون عشرات من المناسبات التي تحتفل بالاديب الانجليزي وليام شكسبير.

وتكرس جميع المسارح في العاصمة واشنطن و40 شركة دعاية نفسها لنفوذ شكسبير على الثقافة والترفية في احتفال بمرور 75 عاما على إنشاء مكتبة فولجر شكسبير في واشنطن

وتتضمن العروض الاساسية الملك لير على مسرح المكتبة بالتنسيق مع مسرح هارلم التقليدي اعتبارا من يوم 18 كانون الثاني'يناير إلى 25 شباط'فبراير والمعرض بعنوان رؤية الفنان: التقليد الرومانسي في بريطانيا في معرض الفن الوطني حتى 18 آذار'مارس ورواية تيتوس أندرونيكوس على فرقة مسرح شكسبير في وسط واشنطن في الفترة من 18 كانون الثاني'يناير حتى 18 آذار'مارس.

وستعرض رواية روميو وجولييت على مركز كيندي في الفترة من 16 إلى 21 كانون الثاني'يناير وستستضيف جمعية الفنون في واشنطن مسرحية ريتشارد وهي تفسير جريء لرواية ريتشارد الثاني وفقا لقول الممثل الصحافي.

بالاضافة إلى ذلك ستكون هناك سبعة عروض عالمية للباليه في واشنطن كل منها بعناصر من أعمال شكسبير ومقرر عرضها في الفترة من 14 إلى 21 أيار'مايو

وفي 20 أيار'مايو أوركسترا الجاز بالمتحف الوطني بعزف لحن شكسبير. وفي حزيران'يونيو سيستضيف مسرح سينيتيك مسرحية هاملت.

التعليق