صلة بين جرح غير ملتئم في الاصبع والاصابة بسرطان الثدي

تم نشره في الخميس 7 كانون الأول / ديسمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

تايبيه - ظلّت امرأة تايوانية تتساءل عن سبب عدم التئام جرح في إصبعها طوال أربع سنوات حتى اكتشفت عن طريق تحليل للدم أن السبب في ذلك هو إصابتها بسرطان الثدي.

وأعلن مستشفى "تراي سرفيس جنرال" اليوم الاربعاء اكتشاف هذه الحالة النادرة التي انتشرت فيها الخلايا السرطانية إلى الاصابع وحذر الناس من عدم الاكتراث بالجروح التي لا تلتئم.

وكانت المرأة التايوانية '57 عاما' قد لاحظت قرحا في أحد أصابع يدها اليمنى قبل أربع سنوات. وظهر خراج بعد ذلك في إصبعها لكنه لم يلتئم منذ ذلك الحين.

واكتشفت المرأة بعد ذلك بعامين إصابتها بالسرطان في ثديها الايسر لكنها لم تذهب إلى المستشفى إلا أخيرا واكتشف الاطباء هناك وجود صلة بين سرطان الثدي الذي أصيبت به المرأة والجرح في إصبعها.

وقال الدكتور تشاو تشاو-مينج من قسم الامراض الجلدية في المستشفى "إن تحليل الدم أظهر أن الخلايا السرطانية في إصبعها هي نفسها الخلايا السرطانية في ثديها. ونحن نعتقد أن الخلايا السرطانية انتقلت عن طريق الدم أو النظام الليمفاوي إلى إصبعها".

وأضاف: "صادفنا من قبل حالات انتقلت فيها الخلايا السرطانية إلى أعضاء أخرى في الجسم لكن من النادر للغاية أن تنتقل هذه الخلايا إلى الاصابع وتسبب جروحا هناك".

التعليق