نزار محروس يؤكد صعوبة مهمة شباب الاردن في الدوري

تم نشره في الأربعاء 6 كانون الأول / ديسمبر 2006. 10:00 صباحاً
  • نزار محروس يؤكد صعوبة مهمة شباب الاردن في الدوري

اشار الى استفادة فريقه من المشاركة العربية

 

عمان - الغد - اعتبر المدير الفني لفريق شباب الاردن نزار محروس، أن مشاركة فريقه بدوري ابطال العرب كانت جيدة خاصة وانها اكسبت الفريق الخبرة اللازمة خاصة مع فرق قوية كالتي لعبنا امامها بدوري ابطال العرب، واعتبرها بمثابة معسكر تدريبي للفريق، خاصة بعد ان لعب مع فرق تعتبر بمستوى أعلى من الناحية الفنية من بعض الفرق في الدوري الاردني.

وأضاف محروس في لقاء مع الموقع الالكتروني "كورة" ان تقييم التجربة بعيدا عن عوامل الفوز والخسارة يظهر بأن شباب الاردن قد قفز قفزة عن المشاركة الاولى بدوري ابطال العرب وكان يتمنى الاستمرار وعدم التوقف في هذا الدور (دور 16)، لا سيما وان عوامل الخبرة الان اصبحت تتراكم عند اللاعبين واصبح من الممكن التعامل خارجيا مع الفرق الاخرى بحسابات افضل وبعيدا عن عوامل الرهبة والخوف.

اخطاء فردية ولكن..

واعترف محروس بأن هناك اخطاء لكنها فردية ومن الممكن معالجتها كانت سببا في الخسارة، وهناك مبدأ المحاسبة والمراجعة والتقييم وهذه الاخطاء ننظر اليها من باب الاصلاح حيث يمكن معالجتها.

واشار محروس الى ان فريقه في الموسم الماضي كان يلعب بطريقة جماعية والهدف الاول والاخير هو الفوز بالمباراة بغض النظر عن الاسلوب في الطريقة والاداء الممتع، وكان الفريق كله يعمل وفق الية وسمفونية محددة، لكنه اصبح الان وبعد الظفر ببطولة الدوري والكأس مطالبا بما هو افضل وهو المحافظة على اللقب اضافة الى تحسين الاداء واللعب بطريقة افضل واجود وهنا تكمن الصعوبة.

واشار الى ان شباب الاردن يواجه منافسة شرسة وعلى اكثر من جبهة لانه مطالب بالمحافظة على لقب الدوري في ظل منافسة شديدة من فرق المقدمة، ولم يكن ينظر لشباب الاردن سابقا كما ينظر له الان بأنه حامل اللقب، لذلك فإن كل مباراة تشكل بطولة في حد ذاتها لان كل الفرق تحاول الظهور امام البطل بمستوى جيد بل وممتاز لذلك سوف نواجه الكثير من المنافسات الشرسة في هذا الموسم، وانه مقتنع تماما بأن الحصول على القمة صعب، لكن الاصعب هو المحافظة عليها خاصة في ظل المنافسة الشرسة التي تحدث هذا الموسم.

التعليق