القحطاني: حفل الافتتاح لا نظير له في البطولات العالمية

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً
  • القحطاني: حفل الافتتاح لا نظير له في البطولات العالمية

اسياد الدوحة 2006

 

  الدوحة- أكد عبد الله القحطاني مدير عام اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة الدوحة 2006 أن حفل الافتتاح سيكون غير مسبوق في تاريخ البطولات الآسيوية والعالمية.

وقال القحطاني "ان التخطيط المسبق لكل التفاصيل الدقيقة الخاصة بتنظيم الدورة، والذي تم حتى قبل الحصول على حق تنظيمها عام 2000، سيكون بدون شك أحد أهم أسباب نجاح ألعاب العمر (الدوحة 2006)".

اشار خلال الحوار الذي أدلى به لبرنامج الرياضة قضية الذي بثته قناة الجزيرة الرياضية أول من أمس الاثنين وخصصت حلقته هذا الأسبوع لمناقشة آخر استعدادات العاصمة القطرية الدوحة لاستضافة الحدث الآسيوي "الى أن دمج المركز الإعلامي الصحافي مع المركز التلفزيوني ومركز البث الرئيسي في مكان واحد بالشكل الحالي، يعد إنجازا غير مسبوق على المستوى العالمي".

واوضح "ان رحلة الشعلة الآسيوية بشكلها الحالي تعتبر هي الأخرى انجازا غير مسبوق"، مشيرا الى ان "الفكرة انبعثت من مبدأ ان الالعاب الاسيوية هي للقارة الاسيوية كلها وليست لقطر فقط، كما أن هذه الجولة ستزيد من المشاركة الجماهيرية والمتابعة للدورة من جميع الدول الآسيوية، وستنشر رسالة سلام وأخوة ومحبة من الدوحة إلى جميع الدول والمناطق الآسيوية".

اعرب عن سعادته بوجود اقبال جماهيري على شراء التذاكر خاصة تذاكر الألعاب التي قد يتعرف عليها الجمهور العربي للمرة الأولى كالكابادي وسيباك تاكرو وقال "ان الإقبال الجماهيري جيد على تذاكر معظم منافسات الدورة، خاصة حفل الافتتاح، مشيراً إلى أن السبب في ذلك هو الأسعار المعقولة للتذاكر والحجم الاستيعابي الجيد للملاعب المختلف".

وتوجه القحطاني الى المتطوعين الذين تم اختيارهم للمشاركة في تنظيم الدورة والذين بلغ عددهم 12 آلفاً ،قائلاً: "من دونكم لن تكون هناك ألعاب آسيوية".

وختم القحطاني قائلا "ان الإنجاز الحقيقي لن يتم إلا بعد انتهاء فعاليات الدورة وخروج أخر رياضي مشارك فيها من قطر وعلى وجه ابتسامة رضاء".

اليمن يعلن انسحابه من مسابقة كرة القدم

أعلن الاتحاد اليمني لكرة القدم اعتذاره عن عدم اشراك منتخبه الاولمبي، واعفاء المدرب المحلي أمين السنيني من منصبه.

وكان من المقرر ان يلعب المنتخب اليمني في المجموعة الثالثة الى جانب تايلاند والكويت وفلسطين.

وقال مصدر في اتحاد الكرة لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الإتحاد في اجتماعه المنعقد الاخير برئاسة احمد صالح العيسي "استعرض اللائحة الخاصة بالمنشطات في دورة الألعاب الآسيوية ورسالة اللجنة الأولمبية اليمنية حول ضرورة اجراء فحص المنشطات لاحتمال تعاطي بعض لاعبي المنتخب الأولمبي لـ "القات" الذي يعتبر مادة منشطة ومحظورة وفقا للجنة الأولمبية الدولية، وانه نظرا لعدم توفر الإمكانيات اللازمة لإجراء فحص واختبار لجميع لاعبي المنتخب الأولمبي للتأكد من عدم تناول احدهم مادة القات خلال فترة الإعداد الماضية تقرر إلغاء المشاركة والاعتذار عنها".

وخاض المنتخب الأولمبي اليمني بقيادة السنيني عددا من معسكرات الإعداد الداخلية بدءا من شهر نيسان/أبريل الماضي، وأقام معسكرا خارجيا في القاهرة في آب/أغسطس الماضي لمدة أسبوعين، قبل أن يتعثر برنامج الإعداد مؤخرا بإلغاء معسكر خارجي في الإمارات كان مقررا له أن يبدأ الأسبوع الماضي نتيجة تعذر إقامة مباريات تجريبية طلبها الجهاز الفني.

وتأتي إقالة أمين السنيني بعد سلسلة من المشاكل التي تعرض لها المنتخب بقيادته ومنها تمرد ستة من لاعبيه عقب المعسكر الخارجي في مصر وإصرارهم على ترك المنتخب.

وسيبقى المنتخب الأولمبي في حالة استعداد متواصل بقيادة الجهاز الفني المساعد المكون من عبد الرحمن سعيد مساعد المدرب وعبد الله عتيق مدرب الحراس لخوض التصفيات التمهيدية لأولمبياد بكين مطلع السنة المقبلة مع المنتخب الفلسطيني بانتظار أن يتم التقاعد مع مدرب أجنبي لقيادته.

وكانت تركمانستان اعلنت انسحابها من مسابقة كرة القدم ايضا، وكانت القرعة اوقعت تركمانستان ضمن المجموعة السادسة الى جانب اليابان وكوريا الجنوبية وباكستان.

وقررت اللجنة المنظمة انضمام افضل ثاني من الدور الاول الى المجموعة السادسة بدلا من تركمانستان، فيما يلعب بطل المجموعة الاولى في الدور الاول في المجموعة الاولى للنهائيات التي تضم قطر والامارات واوزبكستان، وبطل المجموعة الثانية في الدور الاول ضمن المجموعة الخامسة التي تضم الصين وعمان وماليزيا.

ويضم الدور الاول 8 منتخبات تتنافس حاليا على بطاقتي التأهل وهي الاردن وطاجيكستان وقيرغيزستان وماكاو (المجموعة الاولي) وسنغافورة وسوريا واندونيسيا والعراق (المجموعة الثانية).

التعليق