علماء ينجحون في فك طريقة تعرّف H5N1 على الخلايا البشرية

تم نشره في الأحد 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

واشنطن- أعلن فريق بحث أميركي أنه توصّل إلى فكّ لغز الطريقة التي يتعرّف بها فيروس H5N1 على الخلايا البشرية.

ونسبت أسوشيتد برس للعلماء قولهم إنّ الفيروس يحتاج إلى مرحلتي تغيّر جيني، وهو ما يفتح الباب أمام التوصل إلى كيفية تمنع الفيروس من النفاذ إلى الجسد البشري.

وقال البروفيسور يوشيرو كاواووكا من جامعة ويسكنسون قوله إنّ "هناك عدة اختلافات بين فيروس العام 1997 والفيروس الذي نحن بصدد تحليله اليوم."

ووفقا لفريق البحث العلمي فإنّ الفيروس لايزال يحتاج إلى عدّة انتقالات حت يتكيف كليا مع النظام البشري.

وببساطة فإنّ الفيروس لايزال يفتقر إلى القدرة على أن يصبح فيروسا بشريا.

ويبقى أمام فريق البحث العلمي تحديد المدّة التي ربّما يستغرقها تحوّل الفيروس الجيني حتى يصبح بشريا.

ويُشار إلى أن الفيروس H5N1 الفتاك المسبب لوباء أنفلونزا الطيور حصد أرواح أكثر من 152 شخصاً حول العالم، فضلاً عن إلحاقه أضرارا فادحة بصناعة الدواجن في أرجاء آسيا منذ انتشاره العام 2003، وفقاً لبيانات منظمة الصحة العالمية.

وقبل أيام، أعلنت المنظمة العالمية عن إعداد برنامج يهدف إلى مكافحة وباء أنفلونزا الطيور ويستمر على مدى ثلاث سنوات، في مسعى لمواجهة احتمالات انتشار المرض مرة أخرى في مختلف أرجاء من العالم.

التعليق