حظر التدخين يشعل نزاعا بين الحكومة الاسبانية ومدينة مدريد

تم نشره في الخميس 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

مدريد - تُحاول الحكومة الاسبانية اجبار مدينة مدريد على التوقف عن مخالفة القيود المفروضة على التدخين ما جعل العاصمة معقل الحانات والمقاهي والمطاعم المعبأة بالدخان.

ورفعت الحكومة الاشتراكية لرئيس الوزراء خوسيه لويس ثاباتيرو دعوى قضائية تطلب بإلغاء تشريع سنته الادارة المحلية للمدينة يتناقض مع قواعد تخص التدخين في جميع انحاء البلاد بدأ سريانها في اول كانون الثاني (يناير).

ونجحت اسبيرانزا اجويري رئيسة الحكومة المحلية لمدريد والتي تنتمي للمحافظين في اقرار قانون محلي يسمح للمطاعم الكبرى بعدم التقيد بالقاعدة الجديدة التي تقضي بوجود فاصل مادي بين الاماكن التي يسمح فيها بالتدخين وتلك التي يمنع فيها التدخين.

وسمحت ايضا للناس بالتدخين في المقاصف الموجودة في محال العمل واثناء حفلات خاصة مثل الزفاف والتعميد او الحفلات الدينية.

وتقول الينا سالجادو وزيرة الصحة ان مدريد ليست السلطة المحلية الوحيدة التي لا يسري فيها القانون ولكن قواعدها الجديدة "متحدية بشكل كبير".

وهددت حكومة مدريد المتحدية ان تتخذ من جانبها اجراء قضائيا بأن تطلب من المحاكم إلغاء القيود على التدخين بوصفها غير دستورية.

التعليق