تحذير من أعراض جانبية قد ترافق تناول Tamiflu

تم نشره في الأربعاء 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

واشنطن- أعلَنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية أن التحذير المرفق بعبوة دواء "تاميفلو" Tamiflu لعلاج الأنفلونزا، من احتمال أية عوارض جانبية، قد تم تعديله مؤخرا ليتضمن تحذيرا إضافيا للمستهلكين يطالب المرضى الذين يتناولونه، بفرض مراقبة لاحتمال ظهور مؤشرات شاذة في تصرفاتهم.

وكانت الإدارة قررت تعديل التحذير بعد ورود أكثر من مائة تقرير عن تصرفات غير سوية ظهرت بين متناولي العقار، منها الهذيان وإيذاء النفس.

وأشارت التقارير إلى أن معظم هذه الأعراض ظهرت بين الصغار ممن يتناولون العقار في اليابان، وأن هذه الأعراض ظهرت بعد تناول جرعة أو جرعتين منه.

ورغم أن شركة الأدوية المصنعة "روشيه"  Roche وإدارة الغذاء والدواء الأميركية لم يتأكدا بعد بشكل قاطع، ما إذا كان الدواء سبب هذا التغيير السلوكي، إلا أن الهيئة الأميركية المسؤولة عن سلامة المستهلك، قالت إن التعديل على التحذير المرفق بعبوة الدواء يقصد منه تخفيف ظهور أية مخاطر محتملة على صلة بالعقار.

وقال المتحدث باسم "روشيه" ترينس هارلي إن التقارير المذكورة وسط متناولي عقار "تاميفلو" تعتبر قليلة العدد استنادا إلى حجم شريحة متناوليه.

يُذكر أن عقار "تاميفلو" هو الوحيد المرخص من قبل الهيئة الأميركية لعلاج الأنفلونزا لدى الراشدين والأطفال من عمر السنة وما فوق.

التعليق