"إربد" تناقش الإعداد لمسابقة " مدينة الثقافة الأردنية "

تم نشره في الاثنين 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

 اربد- استحوذت خطط تفعيل الحراك الثقافي وتحفيز البنى التحتية المتصلة به على جلسة الحوار التي نظمتها بلدية اربد الكبرى اليوم للهيئات والروابط الثقافية في المدينة.

وتسعى البلدية الى عقد سلسلة حوارات ونشاطات ثقافية لدعم قرارها ترشيح المدينة لمسابقة " مدينة الثقافة الاردنية لعام 2007 " التي اعلنت عنها وزارة الثقافة اخيرا .

وقال رئيس البلدية المهندس احمد الغزوي سيصار الى تشكيل لجنة ثقافية لتفعيل العمل والانطلاق به الى مستويات مميزة والاعداد للمسابقة على نحو جيد, واعلن عزم البلدية اعادة احياء جائزة شرحبيل بن حسنة للابداع بعد توقف دام قرابة ثلاث سنوات بغرض حض المثقفين على ترشيح نتاجهم الثقافي والابداعي لكل ما يتعلق بالمدينة وتراثها وتاريخها وثقافتها.

واستعرض وزير الثقافة السابق الدكتور قاسم ابو عين أهمية تطوير الواقع الثقافي في اربد الى ما هو أفضل لافتا الى ان الهيئات الثقافية في اربد قادرة على تحفيز العمل الثقافي بصورة تؤهل المدينة لتكون مدينة الثقافة الاردنية.

وعبر رؤساء الهيئات والروابط الثقافية عن استعداد هيئاتهم للتفاعل مع البلدية وبذل الجهد في سبيل تحقيق الاسس التي تضمن لها الترشح للمسابقة والمنافسة فيها, مؤكدين اهمية العمل المؤسسي الثقافي كأداة ناجحة لتطوير الفعل الثقافي برمته وضرورة التكاتف والتنسيق مع البلدية في كل شأن يمكن ان يسهم في ايجاد حراك ثقافي فاعل ومؤثر.

التعليق