معاقبة لاعب في شيلي بالايقاف عشر سنوات

تم نشره في الأحد 22 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

 

  سانتياجو- أعلنت سلطات كرة القدم في شيلي أمس الاول الجمعة ان اللاعب الشيلي السابق فرانك لوبوس منع من ممارسة أي نشاط يرتبط بكرة القدم الاحترافية لمدة عشر سنوات بعد اكتشاف انه مذنب لمحاولته منح رشى.

وقررت المحكمة التأديبية التابعة للاتحاد الوطني لكرة القدم للمحترفين وبالاجماع معاقبة لوبوس الذي كان أحد لاعبي المنتخب الشيلي للشباب سابقا وذلك وفقا للحكم المنشور على موقع الاتحاد الوطني للمحترفين.

ووجد اتحاد كرة القدم لوبوس مذنبا بمحاولة منح رشى للاعبين في فريق سانتياجو مورنينج ونادي يونيون اسبانيولا من أجل خسارة مباريات أمام يونيفرسيداد كاتوليكا في أغسطس آب الماضي.

وقال لاعبو سانتياجو مورنينج للمحكمة ان لوبوس عرض عليهم 20 الف دولار من أجل خسارة المباراة بينما قال لاعبون من نادي يونيون اسبانيولا انه عرض عليهم 20 الف يورو.

التعليق