عمارة يعقوبيان ممثل السينما العربية الوحيد في مهرجان روما السينمائي الدولي

تم نشره في الثلاثاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

 

  القاهرة- أعلنت شركة جود نيوز سينما المصرية عن مشاركة فيلم (عمارة يعقوبيان) للمخرج الشاب مروان حامد في فعاليات الدورة الاولى لمهرجان روما السينمائي الدولي الذي بدأت فعالياته قبل أيام وتستمر حتى 21 تشرين الأول(أكتوبر) الحالي وذلك باعتباره الفيلم المصري والعربي الوحيد المشارك في هذا المهرجان

وشارك (عمارة يعقوبيان) الذي يجمع في بطولته مجموعة كبيرة من نجوم السينما المصرية في العديد من المهرجانات الدولية منها مهرجانات أوروبية مثل برلين وروتردام وبينالي السينما العربية وحصل على العديد من الجوائز.

ويناقش الفيلم عددا من الظواهر الاجتماعية المهمة مثل الارهاب والشذوذ الجنسي وصناعة الجنس والفقر والبطالة والتمييز بين الطبقات ولاقى العديد من الاتهامات كما رفعت بعض الدعاوى القضائية التي طالبت بوقف عرضه في مصر في حين تعرض لمقص الرقابة في العديد من الدول العربية ورغم ذلك حقق إيرادات ضخمة مقارنة بغيره من الافلام المصرية.

ويسعى مهرجان روما لمنافسة العديد من المهرجانات السينمائية الاوروبية الكبرى خاصة مهرجاني فينيسيا وبرلين ويعمل منظموه لوضعه في مرتبة متقدمة على خريطة المهرجانات الدولية من خلال دعوة كبار نجوم السينما العالمية والاهتمام باختيار الافلام المشاركة والجائزة المالية التي يمنحها والتي تعد الاكبر بين المهرجانات الاوروبية.

وافتتحت الدورة الاولى للمهرجان بفيلم (الفراء) بحضور بطلته نيكول كيدمان والمخرج ستيفن سبيلبرج وعدد كبير من نجوم السينما في العالم بينهم جورج كلوني وروبرت دي نيرو ومونيكا بيللوتشي وليوناردو دي كابريو وهارفي كيتل ولوك بوسون.

ويعرض المهرجان أكثر من 200 فيلم متنوع بعضها أفلام جديدة تم إنتاجها هذا العام إضافة إلى أفلام قديمة من تاريخ السينما ضمن 8 أقسام هي العرض الاول والمسابقة وخارج المسابقة وإكسترا وشبكة السينما الجديدة وعروض خاصة وفن التمثيل وبرنامج (أليس في المدينة) للافلام الموجهة للاطفال.

وتتشكل لجنة التحكيم بالكامل لاول مرة في تاريخ المهرجانات السينمائية من الجمهور حيث تتكون من 50 فردا برئاسة النجم الايطالي ايتوري سكولا الذي يقوم بدور المنسق فحسب . وتمنح لجنة الجمهور ثلاث جوائز فقط هي أحسن فيلم وأحسن ممثل وأحسن ممثلة.

والقيمة المالية لجائزة روما هي الاكبر من نوعها في كل مهرجانات أوروبا حيث تبلغ 200 ألف يورو في حين تبلغ قيمة جائزة الفيلم الاول في مهرجان فينسيا 100 ألف يورو فقط.

التعليق