ليالي رمضان في ليبيا بين الأعمال التليفزيونية والندوات الثقافية

تم نشره في الخميس 5 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

طرابلس- تشهد الحياة الثقافية في ليبيا خلال شهر رمضان فعاليات متعددة خاصة العاصمة طرابلس.

وبدأ التلفزيون الليبي بث باقة من البرامج المعدة خصيصا للشهر الكريم تتضمن برامج دينية وترفيهية إضافة إلى المسلسلات والافلام التلفزيونية.

كما بدأت العديد من القنوات التلفزيونية الفضائية الجديدة بثها مع بداية رمضان مثل" القرآن الكريم" و" النادي" للشباب و" المنوعات" و" القناة الرياضية" و"القناة الليبية".

وحققت بعض الاعمال التليفزيونية وغالبيتها من الانتاج المحلي دون تجاهل للاعمال المصرية والسورية نجاحا كبيرا مثل" حكايات البسباسى" و" يوميات مرحة" و" يعطيك الصحة" و" خليها في سرك" و" أما حكاية" و" كلمة وقصة".

وتركز هذه البرامج على الفكاهة واللعب بالكلمات والمواقف الغريبة كما أنها تتناول قضايا سياسية واقتصادية وظواهر اجتماعية مثل الفساد والوساطة وبعض التقاليد البالية والبيروقراطية.

وللأطفال أيضا نصيب من البرامج الفكاهية والخيالية التي لا تخلو من الجانب الثقافي والموعظة الدينية ومنها" الجائزة الكبرى" و" منتدى الاطفال" و" زهرات الحياة".

أما البرامج الوثائقية والمسلسلات الدينية فتسرد صفحات من حياة النبي محمد ومحطات بارزة في مسيرة الاسلام، كما يستمتع الليبيون في رمضان بالكثير من البرامج الثقافية المتنوعة مثل" كلمة ونغم" و" في ضيافة الشهر" و" معارف" و" دنيا الكتاب".

كما يشهد رمضان العديد من الندوات الثقافية منها ما تنظمه الجامعة الاسمرية بزليتن شرق طرابلس من محاضرات حول شهر رمضان وعوامل نهضة المسلمين والاعلام الاسلامي وغيرها.

ومن جهة أخرى يقام بمدينة طرابلس القديمة المعرض الاول للفنان التشكيلي الليبي الشاب ناصر المقرحي والذي يضم لوحات تنوعت ما بين مشاهد واقعية متنوعة للتراث الشعبي وجماليات الطبيعة الليبية ومعالم المدن القديمة العريقة إلى جانب لوحات أخرى مختلفة تحتفي بملامح شخصيات إنسانية.

التعليق