وفاة العداء الاسترالي بيتر نورمان

تم نشره في الأربعاء 4 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

سيدني - اعلن الاتحاد الاسترالي لالعاب القوى ان العداء بيتر نورمان حامل فضية سباق 200 متر في أولمبياد مكسيكو 1968 توفي أمس الثلاثاء اثر نوبة قلبية تعرض لها.

وكان نورمان (64 عاما) حل ثانيا في أحد أشهر سباقات العدو في التاريخ بين الأميركيين طومي سميث وجون كارلوس، اللذين أظهرا لجماهير العالم "تحية السود الأقوياء" خلال حفل تتويجهما وعزف النشيد الوطني الأميركي، فلبسا قفازات سوداء وحنيا رأسيهما احتاجا على التمييز العنصري الحاصل في تلك الفترة في الولايات المتحدة، ووقف الاسترالي نورمان معهما وقفة شجاعة عندما حمل على المنصة شارة لحقوق الانسان ومكافحة العنصرية.

ودفعت هذه الحادثة البعثة الأميركية على طرد سميث وكارلوس وارسالهما مباشرة الى الولايات المتحدة، في حين اكتفى المسؤول عن البعثة الاسترالية بتوجيه انذار لنورمان الذي بقي في مكسيكو حتى نهاية الالعاب.

وتجدر الاشارة الى ان الزمن الذي حققه نورمان في تلك النهائيات (20.06 ثانية) لا يزال صامدا حتى اليوم كأفضل رقم في استراليا، وهو أحرز البطولة المحلية خمس مرات على التوالي بين عامي 1966 و1970.

التعليق