9 من بين كل 10 مديرين يعتقدون أن هونج كونج لن تتخلص من تلوث الهواء

تم نشره في الثلاثاء 3 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

 

 هونج كونج- أشارت دراسة نشرت نتائجها أمس إلى أن حوالي تسعة من كل عشرة من المديرين التنفيذيين في هونج كونج يعتقدون أن المدينة تعاني من الضباب الكثيف المحمل بالدخان ويعتقد حوالي نصفهم أن تلوث الهواء سيزداد سوءا.

وقال 88 بالمائة من كبار رجال الاعمال الذين شملهم الاستطلاع أن لديهم قدر ضئيل من الثقة أو ليس لديهم ثقة على الاطلاق بأنه سيكون هناك تحسن طويل المدى في نوعية الهواء بالمدينة على الرغم من المبادرات عبر الحدود

  وذكر 46 بالمائة أنهم يتوقعون أن تصبح نوعية الهواء أسوأ أو سيئة بشكل كبير في الاعوام المقبلة بينما قال ربع المشاركين في الاستطلاع أنهم يعتقدون أنه سيكون هناك "تحسن طفيف" خلال السنوات الاربع المقبلة.

وكانت حكومتا هونج كونج والصين قد حددتا أهدافا لتحسين نوعية الهواء في دلتا نهر بيرل بحلول العام 2010 من خلال إجراءات مثل تغريم المصانع التي تسبب التلوث وإصدار أوامر بتقليص الانبعاثات المتصاعدة من المركبات

غير أن أكثر من 80 بالمائة من تلوث الهواء في هونج كونج يأتي من إقليم جوانجدونج وهو من أكثر الاقاليم التي تعتمد على الصناعة في جنوب الصين حيث يبدو أنه لم تتخذ إجراءات كافية لوقف تلوث الهواء الكثيف الناجم عن عشرات الالاف من المصانع هناك.

التعليق