الجماهير المجرية تعارض استضافة يورو 2012

تم نشره في الأحد 1 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً

 

   بودابست- تظاهر المئات من جماهير كرة القدم المجرية أمس الأول الجمعة ضد الطلب المشترك الذي تقدم به الاتحاد الوطني لكرة القدم مع نظيره الكرواتي لاستضافة بطولة كأس الامم الاوروبية لعام 2012 وتزامنت المظاهرة مع زيارة وفد من اتحاد الكرة الاوروبي إلى العاصمة المجرية بودابست امس الاول.

وتجمهر مشجعو عدد من كبرى الاندية المجرية خارج المبنى الذي اجتمع فيه وفد اتحاد الكرة الاوروبي مع المسئولين المحليين.

وطالبت الجماهير بتنازل المجر عن طلبها والتركيز بدلا من ذلك على حل المشاكل الداخلية للعبة.

كانت المجر إحدى القوى العظمى في عالم كرة القدم خلال فترة الخمسينات من القرن الماضي عندما كان فيرينك بوشكاش الذي يرقد حاليا في إحدى المستشفيات يصارع الموت هو النجم الاول بالمنتخب المجري.

ولكن منذ ذلك الوقت مرت كرة القدم المجرية بأوقات عصيبة وأصبحت معظم استادات البلاد عرضة للانهيار مع معاناة معظم الاندية المجرية من نقص الاموال.

ويمر أنجح الاندية المجرية وهو فيرينكفاروس بأزمة مالية كبيرة حتى أنه فشل في الحصول على رخصة الاشتراك بمسابقة الدوري الممتاز لهذا الموسم.

وألقي اللوم في أعمال الشغب التي وقعت خلال مظاهرات مناهضة للحكومة المجرية مؤخرا على جماهير كرة القدم. الا أن مظاهرة امس الاول انتهت في سلام.

وكان جورجيو ماركيتي المسؤول باتحاد الكرة الاوروبي قد أعرب عن رضاه حتى الان بملف المجر وكرواتيا لطلب استضافة البطولة الاوروبية.

وقال ماركيتي مدير بطولة 2012 "نرى التزاما كبيرا في المجر وكرواتيا .. فهما تعتبران البطولة أكثر من مجرد حدث رياضي بل محرك لتنمية بلادهما".

وكانت المجر وكرواتيا قد تعهدتا بإنفاق عشرات الملايين من الدولارات على الاستادات والبنية التحتية للبلاد لمواجهة المنافسة القوية لطلبات التنظيم الاخرى المقدمة من إيطاليا والطلب البولندي الاوكراني المشترك.

التعليق