النجمة يأمل بتحقيق نتيجة ايجابية أمام المحرق

تم نشره في الثلاثاء 26 أيلول / سبتمبر 2006. 09:00 صباحاً

كأس الاتحاد الآسيوي

 

 بيروت - يتطلع النجمة اللبناني الى تحسين الصورة غير المنتظرة التي ظهر بها امام سيلانغور الماليزي في اياب الدور ربع النهائي من كأس الاتحاد الاسيوي، عندما يستضيف اليوم الثلاثاء المحرق البحريني على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت في ذهاب الدور نصف النهائي من المسابقة.

ورغم ضيق الوقت الذي لم يتح امام لاعبي الفريق اللبناني استعادة كامل جهوزيتهم البدنية، فإن المدرب الجزائري محمود قندوز عمل في الايام القليلة الماضية على معالجة الثغر الفنية التي اثرت على الاداء الجماعي للفريق امام نظيره الماليزي.

ولا شك في ان اللاعبين تخلصوا الى حد ما من الارهاق الذي بدا عليهم في مباراتهم الاخيرة، الا ان هذا الامر لن يخفي المشاكل البدنية التي اصابت غالبيتهم بفعل نقص الاعداد الناتج عن الظروف الصعبة التي واجهها الفريق لجمع شمل لاعبيه ومواصلة المشوار الاسيوي رغم الاحداث الامنية التي شهدها لبنان.

ويتوقع ان يستمر قندوز في اعتماده على ثلاثة مدافعين مقابل خمسة لاعبين في خط الوسط حيث يتم التركيز على الانطلاقات عبر الاجنحة التي يشغلها يمينا خالد حمية ويسارا علي واصف محمد، وذلك بمؤازرة عباس عطوي هجوما واحمد مغربي ويحيى هاشم دفاعا.

ويفترض ان يضطلع عطوي بدور اكبر لربط الوسط بالهجوم في ظل استمرار غياب القائد موسى حجيج، على ان يلقى مساندة اكرم مغربي او محمد غدار في دور المكمل للمهاجم علي ناصر الدين هداف الدوري اللبناني الموسم الماضي، والذي عابه التسرع امام سيلانغور.

ويدرك الفريق "النبيذي" الساعي الى بلوغ المباراة النهائية للموسم الثاني على التوالي، ان مهمته لن تكون سهلة في مواجهة نظيره البحريني الذي كانت زيارته الاخيرة الى بيروت مثمرة حيث تغلب على العهد 2-0 ضمن الدور الاول.

وتتمثل ابرز مفاتيح المحرق الذي يقوده المدرب البرتغالي كارلوس الينيو بالمهاجمين النيجيري جيسي جون والبرازيلي ليانسون دا سيلفا او "ريكو"، كما يضم الفريق لاعبين مميزين في خط الوسط ابرزهم الدوليين علي عامر ومحمود عبد الرحمن والنيجيري فتاي باباتوندي، وفي خط الدفاع صادق جعفر ويوسف سالمين ورشاد موسلين ومحمد عبدالله، اضافة الى الحضور الدائم للحارس علي حسن.

يذكر ان النجمة بلغ دور الاربعة بعد حلوله ثانيا خلف الفيصلي في المجموعة الرابعة، اذ فاز في الدور الاول على أم تي تي يو التركماني 6-2 وتعادل معه 2-2، وخسر امام الفيصلي 0-2 وفاز عليه 2-1. وفي الدور ربع النهائي فاز النجمة على سيلانغور 1-0 ذهابا وتعادل معه 0-0 ايابا.

اما المحرق فوصل الى هذه المرحلة بعد تصدره ترتيب المجموعة الاولى بفوزه على العهد 2-0 وعلى ماهيندرا يونايتد الهندي 1-0 وعلى براذرز يونيون البنغالي 2-0، وتعادله مع ماهيندرا 1-1 وبراذرز يونيون 0-0 وخسارته امام العهد 2-4، وتخطى النصر العماني في الدور ربع النهائي بفوزه عليه 3-2 ذهابا وخسارته امامه 0-1 ايابا.

التعليق