الغاني كمارا يلتحق بالرمثا وتوقع وصول المحترف الثاني قريبا

تم نشره في الجمعة 22 أيلول / سبتمبر 2006. 09:00 صباحاً

 

 

    خالد الخطاطبة

  عمان- شارك اللاعب الغاني كمارا محمد امس في تدريب فريق الرمثا الذي جرى بقيادة المدرب الصربي ماكسيموفيتش وبحضور جميع اللاعبين، حيث يعتبر هذا التدريب هو الاول لكمارا الذي كان قد وصل الى عمان اول من امس للانخراط في تدريبات فريق الرمثا من اجل الخضوع لفترة اختبار تمتد لحوالي عشرة ايام قبل اتخاذ القرار النهائي بشأن استقطابه للعب مع الفريق كمحترف او الاستغناء عن خدماته.

وقال رئيس النادي عبدالحليم سمارة ان الجهاز الفني بقيادة ماكسيموفيتش سيتولى تقييم اللاعب فنيا من خلال التدريبات التي ستمتد خلال الايام المقبل، وبالتالي سيقدم تقريرا مفصلا عن مستوى اللاعب الفني، ومدى حاجة الفريق لجهوده خلال منافسات بطولتي الدوري والكأس.

واشار سمارة في معرض رده على استفسارات "الغد" الى ان اللاعب المحترف الغاني الثاني كان من المفترض ان يصل برفقة زميله كمارا، ولكن حصول خطأ في اسم اللاعب أجل وصوله.

واضاف: كنا نستعد لاستقبال المحترفين الغانيين اول من امس، ولكن كانت المفاجأة بحضور كمارا وحده، والسبب في ذلك حصول خطأ في اسم اللاعب الثاني على التأشيرة، الامر الذي دفع اللاعب للعودة من اجل تصحيح الاسم وبالتالي الحضور الى الاردن للخضوع لفترة الاختبار، مشيرا الى ان المحترف يتوقع ان يصل الى عمان خلال الساعات المقبلة.

وفيما يتعلق باستعدادات الفريق للمرحلة المقبلة خاصة منافسات الدوري الممتاز الذي ينطلق اليوم قال رئيس النادي: نحن في الادارة نعمل ما بوسعنا من اجل تهيئة الظروف المناسبة للاعبين ليقدموا اداء متميزا يليق بسمعة النادي، وفي الفترة الأخيرة قامت الادارة بتلبية مطالب اللاعبين والجهاز الفني سعيا لاستعادة امجاد الماضي، واعتقد ان الفريق حاليا يحتاج اكثر من اي وقت مضى للانتصارات لاعادة الجمهور الرمثاوي الذي نعتز به ونقدر وقوفه الدائم في جميع الاحوال والظروف الى جانب الفريق.

وكشف سمارة عن طموح الفريق هذا الموسم في المنافسة على لقب الدوري الممتاز وبطولة كأس الاردن، مشيرا الى ان الفريق الآن بات جاهزا فنيا لخوض المنافسات، في ظل وجود جهاز فني جيد ولاعبين يملكون مواهب كروية قادرة على اعتلاء عرش الكرة الاردنية لسنوات قادمة في ظل العناصر الشابة التي تشكل الأكثرية العظمى من صفوف الفريق.

على الصعيد الفني يواصل الفريق تدريباته بقيادة الصربي ماكسيموفيتش الذي خصص الفترة الماضية لرفع لياقة اللاعبين بالشكل المطلوب، اضافة الى تمارين الكرات وتطبيق العديد من الجمل التكتيكية التي سيستعين بها الفريق في مباريات الدوري التي سيستهلها الرمثا بلقاء فريق البقعة يوم السبت على ستاد الحسن باربد في الاسبوع الاول من الدوري.

وساهمت عودة بدران الشقران في رفع معنويات اللاعبين، حيث انتظم الفريق كاملا بالتدريبات، بحثا عن بداية طيبة في الدوري .

وقال الشقران في حديث لـ"الغد" : نحن في الرمثا نشعر ان الوقت قد حان للعودة الى منصات التتويج بعد فترة غياب لم نكن نستحقها، رغم ان الفريق قدم عروضا رائعة في المواسم الاخيرة، الا ان الحظ لم يحالفنا في تحقيق الالقاب.

وقال: عودتي عن قرار الاعتزال جاءت لحبي الكبير للرمثا، واستجابة لرغبة جماهير النادي الذين طالبوني عبر الاتصالات الهاتفية، واللقاءات الشخصية بالعودة الى صفوف الفريق، فكانت الاستجابة الفورية، متمنيا ان تساهم عودته في المنافسة على لقب الدوري.

وفيما يتعلق بالمنافسة المتوقعة قال : اعتقد ان هذا الدوري سيكون الاقوى لان جميع الفرق استعدت جيدا للمشاركة، وربما لعب فريقا الجزيرة واليرموك دور الحصان الاسود في البطولة، من خلال تحقيق المفاجأت التي قد تعصف بالفرق الكبيرة، متوقعا ان تنحسر المنافسة بين الرمثا والفيصلي والوحدات وشباب الاردن على اللقب.

التعليق