العراقيان عبد الواحد وجلال يجمعان ما بين الشعر والأغاني التراثية

تم نشره في الخميس 14 أيلول / سبتمبر 2006. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد - تعانق الشعر والغناء في الامسية التي نظمتها دار الاندى مساء الأول من امس وشارك فيها الشاعر العراقي عبدالله عبد الواحد والمطرب سيمور جلال.

وقرأ الشاعر عبد الواحد قصيدة بعنوان اجمل الاخطاء قال فيها:

من اجمل الاخطاء انك

"دشرت" عمري كي ألمك

وجمعت قصائدي وشما

فهي انت زندك

فأنا كأنت لذا انا

قبلت نفسي كي اشمك

وتابع الشاعر عبد الواحد قراءة قصائد من مجموعتين له تحت الطبع "طقطقات على ابواب الجنة" و "انا ونفسي والنساء" ليقول: جاء دوري الآن كي اكون نخلة بصرية تحمل العراق على كتفها" مستندا الى اجواء الشعر العراقي الذي يعرف من عذوبته وحزنه.

وتابع المطرب سيمور جلال الذي يعد الآن لألبومه الاول الامسية بالعودة الى التراث الذي يبين تأثره بالموسيقى العربية القديمة ليقدم جملة من الاغاني التراثية القديمة.

يذكر ان الشاعر عبدالله عبد الواحد من مواليد البصرة في العام 1983ويقيم في عمان وهو عضو اتحاد الادباء والكتاب العراقيين, ويتعاون مع ملحنين وفنانين عراقيين في مجال الاغنية الشعبية.

اما الفنان سيمور جلال فله "سي دي" يحمل اسم "طرب جلسة عود" ويحتوي على جملة من الاغاني من ألحانه اضافة الى مقطوعات من التراث العراقي.

التعليق