أرمل يبدي استعداده للزواج من أربع من بائعات الهوى المسنات في ماليزيا

تم نشره في الثلاثاء 12 أيلول / سبتمبر 2006. 10:00 صباحاً

كوالا لمبور- ذكر تقرير إخباري أمس أن أرملا ماليزيا مسنا أعرب عن استعداده للزواج من أربع من بائعات الهوى المتقدمات في السن وذلك للتغلب على الوحدة التي يعاني منها وكذلك لمساعدة هؤلاء النسوة على انتشال أنفسهن من ربقة تجارة الرقيق.

وقالت صحيفة ستار دايلي إن الرجل '54 عاما' وهو مسلم الديانة أكد أنه يشعر بالشفقة حيال هؤلاء النسوة وهن في الخمسينيات من العمر مشيرا إلى أنه قدم طلبا رسميا للزواج منهن بحسب الشريعة الاسلامية.

  وألقت وسائل الاعلام المحلية الضوء مؤخرا على مأساة عشر من بائعات الهوى المسنات اللواتي يعانين لكسب قوت يومهن نظرا لان كبر السن بات يحول دون قدرتهن على جذب الزبائن خاصة وأنهن أصبحن جدات بالفعل.

وقال الرجل الماليزي إنه يعاني من الوحدة منذ وفاة زوجته وأنه لا يمانع في أن يرعى أربعا من بائعات الهوى أولئك كزوجات.

ونقلت الصحيفة عن هذا الرجل المسن قوله: "لا أكترث بما كن عليه في الماضي. ولكن إذا ما تزوجتهن فسيتعين عليهن أن يصبحن مخلصات لي وحدي وأن يوفرن لي رعاية حسنة باعتباري زوجهن".

وتعهد الرجل بتوفير المسكن والملبس والطعام لهؤلاء النسوة وكذلك المساواة بينهن في المعاملة إذا كن راغبات في الزواج منه.

وأضاف بالقول:" بوسعهن رعايتي وطهي الطعام من أجلي. يمكننا أن نعيش سعداء سويا إلى الأبد". وقال رجال دين إنهم لا يعارضون رغبة الرجل في الزواج من هؤلاء النسوة قائلين إنهم نصحوه بألا "يكون مفرطا في حماسه وأن يكتفي بالزواج من واحدة منهن فحسب".

التعليق